تستمع الآن

حظر أعواد تنظيف الأذن والماصّات البلاستيكية في بريطانيا من العام المقبل

الإثنين - ٢٧ مايو ٢٠١٩

تبدأ وزارة البيئة البريطانية حظر أعواد تنظيف الأذن القطنية والماصات البلاستيكية في بريطانيا، أبريل 2020 المقبل، بحسب الخبر الذي قرأته آية عبد العاطي وفريدة الخادم في “قبل ما تفطر بكتير” على “نجوم إف.إم”.

وقالت الوزارة في بيان إن هذه الخطوة تأتي بعد “دعم شعبي ساحق لهذا الإجراء”، حيث أوضح وزير البيئة البريطاني مايكل جوف أنه “غالباً ما تُستخدم هذه العناصر لبضع دقائق، ولكن الأمر يستغرق مئات السنين لتتحلل وتنتهي في البحار والمحيطات وتؤذي الحياة البحرية الثمينة”.

وتابعت الوزارة في بيانها أن ما يُقدّر بنحو 4.7 مليار وحدة من الماصات البلاستيكية و1.8 مليار عود بلاستيكي مزود بالقطن لتنظيف الأذن تستخدم سنويًا في إنجلترا.

وفي وقت سابق من هذا العام، أطلقت الحكومة البريطانية أيضاً عملية تشاور بشأن فرض ضريبة على العبوات البلاستيكية التي لا تحتوي على مواد قابلة لإعادة التدوير بنسبة 30 في المئة على الأقل بدءاً من أبريل 2022.

وكانت الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، أقرت قبل أيام تعليمات لمنع استخدام المنتجات المصنعة من البلاستيك والتي تستخدم لمرة واحدة اعتباراً من عام 2021، وتنص التعليمات على منع استخدام أي منتجات مصنعة كلياً أو جزئياً من البلاستيك والمخصصة للاستعمال لمرة واحدة، وبشكل خاص الأطباق، السكاكين والملاعق البلاستيكية والمواد المستخدمة لاستهلاك الوجبات السريعة والمشروبات وغير ذلك.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك