تستمع الآن

الشربيني لـ«حروف الجر»: الشيف الذي يتبع الوصفات لا يتطور

الثلاثاء - ٢٨ مايو ٢٠١٩

تحدث الشيف الشربيني، عن أسباب شهرته ونجاحه في مهنة الطبخ، مشيرا إلى أنه يعتبر المطبخ حياته، وورث المهنة أبًا عن جد، منوها بأنه يرغب في خروج السيدات عن المألوف.

وأشار خلال حلوله ضيفا على برنامج “حروف الجر” مع يوسف الحسيني، على “نجوم إف إم”، اليوم الثلاثاء، فإن أي مهنة يحبها الإنسان ويخلص فيها سيكون ناجحًا بشكل كبير فيها.

وتابع: “أنا أحب الطبخ أكثر من تناول الطعام، وعندما أكون على الهواء أقدم أحد الحلقات أتحول تمامًا وابتكر وصفات غير موجودة في الحلقة من واقع المكونات الموجودة أمامي، كما أنني أسعى للابتكار”.

واستطرد الشيف الشربيني: “الشيف الذي يسير على على وصفات طعام يشبه الذي يسير على قضبان سكة حديد، لكن لا يوجد تطور، والتطور هو الخروج عن القضبان والعودة له مرة أخرى.

وأشار إلى أنه بدأ حياته المهنية من الصفر، حيث سافر إلى ألمانيا بعد قضاء فترة تجنيده، وعملت في كل المهن المتعلقة بالمطبخ، موضحا: “عند تعييني في أحد الفنادق المصرية واجهت العديد من الصعوبات وتفوقت في كثير من الاختبارات، حتى عُينت رئيس قسم وخضت معارك كثيرة جدًا”.

وعن أسباب اختفاء المطبخ المصري، عن المطابخ العالمية، قال الشربيني: “المشكلة في أمرين وزارة الثقافة ووزارة الآثار، ولا بد من الوزارتين التنشيط والاستثمار في الأطعمة المصرية”.

وتساءل الشيف الشربيني عن السبب وراء الانحصار في مجموعة أكلات مثل البصارة أو المش، خاصة أن المطبخ جزء من التراث والثقافة الخاصة بالبلد، مؤكدا أن أم علي لها تاريخ وداوود باشا لها تاريخ، ولماذا ننسى هذا التاريخ؟

وشدد على ضرورة الاستثمار في كتب الطبخ المصرية والأطعمة المصرية المميزة، منوها بأنه لا يوجد تاريخ فالطعمية من الشام والكشري من الهند.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك