تستمع الآن

«الرقابة على المصنفات» تضع «رامز في الشلال» في أزمة.. والقناة ترد

الثلاثاء - ٠٧ مايو ٢٠١٩

أرسلت هيئة الرقابة على المصنفات الفنية، برئاسة الدكتور خالد عبدالجليل، خطابا إلى مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، تطالب فيه باتخاذ الإجراءات اللازمة ضد القنوات التي تعرض مسلسلات أو برامج دون ترخيص بالعرض العام من الرقابة.

وأكدت أن برنامج رامز جلال «رامز في الشلال» لم يحصل على ترخيص لعرضه، وفقا للخبر الذي قرأه خالد جواد وجيهان عبدالله، يوم الثلاثاء، برنامج “كلام في الزحمة”، على نجوم إف إم.

وأوضحت الهيئة أنها خاطبت 12 قناة هي «الحياة، صدى البلد، كايرو، cbc mbc مصر، النهار، دريم، القاهرة والناس، المحور، بانوراما دراما، on، on tv» لعدم عرض أي مسلسل أو برنامج أو إعلان دون الحصول على موافقة بالعرض العام مسبق من الرقابة، «كما أن برنامج رامز جلال رمضان 2019 لم يتم الترخيص له من قبل الرقابة».

من جانبها، أصدرت قناة “mbc” مصر بيانا للرد ما ذكرته هيئة المصنفات، بأن البرنامج يتم تصويره في إحدي جزر إندونيسيا، ويُعرض على أكثر من قناة منتمية إلى “مجموعة MBC”، التي تبث جميعها من خارج مصر، وبالتالي لا توجد علاقة مباشرة لـ”هيئة الرقابة على المصنفات الفنية” بالبرنامج، لا من حيث العرض ولا الشكل ولا المحتوى.

وأشار المصدر إلى أن صيغة الخطاب المتداول بها تحامل واضح وغير مبرّر على البرنامج، إذ أشار إلى أن الرقابة راسلت 12 قناة للحصول على تراخيص قبل عرض برامجها ومسلسلاتها، لكن الخطاب لم يذكر بالاسم إلا برنامج “رامز في الشلال” وحده، على أنه “لم يحصل على تصريح” (كما جاء في النص)، علماً أن الخطاب نفسه لم يشر بالاسم لأي برنامج أو مسلسل آخر في أي قناة، الأمر الذي يحتاج لتوضيح من قبل الرقابة، إلا إذا كان الخطاب المنسوب إليها غير صحيح.

وأوضحت مجموعة MBC”، في بيانها، أنها تؤكد احترامها لـ”المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام”، كما تُقدر رئيس المجلس مكرم محمد أحمد، والدور الذي يقوم به المجلس، رئيساً وأعضاء، سعياً إلى حفظ الحقوق وإلزام الجهات المعنية بواجباتها، في كل الظروف والأوقات.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك