تستمع الآن

أغرب الكورسات في العالم.. إتقان “علم” التقاط السيلفي ومواجهة الزومبي

الثلاثاء - ٢١ مايو ٢٠١٩

دائما مات نسمع عن كورسات في مهارات مثل إصلاح الموبايلات أو إتقان اللغات المختلفة ومؤخرا انتشرت كورسات التنمية البشرية وما إلى ذلك من الأمور العادية، ولكن ظهر مؤخرا مجموعة من الكورسات التي يمكن تصنيفها بأنها الأغرب في العالم والتي تشهد استقطاب عدد كبير من الدراسين حول العالم.

وقالت مريم في برنامج “ماتستغربش”، يوم الثلاثاء، على نجوم إف إم: “ماتستغربش لما أقول لك إن من سنوات قليلة ظهرت دراسات جديدة وأنواع خبرات لم تكن موجودة من قبل، لأنها لا تدرس تدرس في أكاديميات أو جمعيات ولا في شروط معينة.. فنقدر نقول إنهم رفعوا شعار (لو فاضى خدلك كورس)،

الصور السيلفي اللي كلنا بقينا مهوسين بها ودخلت في مفردات حياتنا بشكل كبير، في لندن ظهرت أماكن متخصصة في كورسات السيلفي، وإزاي ممكن تلتقط صور احترافية لنفسك لكي تتلاشى أي عيوب ممكن تلاقيها في صورتك السيلفي سواء من حيث التكوين أو الإضاءة أو زاوية الموبايل”.

كورسات الزومبي

وأضافت مريم: “كورسات السيلفي لا تقل أهمية أبدا عن كورسات الزومبي.. بعد هوس الناس بأفلام الرعب وتحديدا نوعية أفلام الزومبي، فيه ناس بدأت تقتنع بوجودهم وسطنا رغم إنه مجرد خيال، لكن ظهرت كورسات في ألمانيا عن كيف تنجو من كارثة الزومبي، يعني إزاي ممكن تواجههم أو تتعامل معهم لو حد قريب منك تحول إلى زومبي وإزاي ممكن تحمي نفسك إنك تلاقي مصيرهم الملعون في عالم المتحولين”.

كورسات النيازك

وأشارت: “ده أكيد اللى شجع وجود كورس أخر عن إزاي تتصرف لو نيزك ضرب الأرض، وبيتدربوا المشتركين فيه على مهارات تأمين أنفسهم حال حدوث كارثة مثلها وإزاي يقدروا يعملوا أماكن آمنة للهروب لها وقت الكوارث الطبيعية، وطرق تخليك توفر أكلك وشربك لسنوات تحت الأرض وكلها حال حدوث كوارث طبيعية أو غير طبيعية ضربت محيطك اللي عايش فيه”.

كورس إتقان علوم الأبطال الخارقين

وأردفت: “ماتستغربش لما تسمع عن الكورس اللى بتقدمه جامعة كاليفورنيا بعنوان (كيف تتقن علوم الأبطال الخارقين) والمقرر فيه يكون عبارة عن دراسة أبطال أفلام الخيال زي سوبر مان وسبايدر مان والخارقون وباتمان وأي شخصية خيالية بتتمتع بقدرات خاصة وهمية طبعا وسبب إنهم بيعملوا كده بيقولوا إنها طريقة جديدة ومبتكره لتسهيل مادة الفيزياء عن طريق جعل العلوم والمواضيع المعقدة أكثر جاذبية، والكورس لاقى رواجا كبيرا جدا بين المشتركين، مش عشان مادة الفيزياء لكن لأن الناس حابين يدرسوا أكثر عن بطولات شخصياتهم المحببة”.

واستطردت: “أما في ولاية بيركلي الأمريكية فبيقدموا كورسات متخصصة في دراسة عالم الكرتون، مثل مسلسل سيمبسون الشهير وبيطبقوا عليها أفكار أشهر الفلاسفة زي أفلاطون ولكن الجزء الثاني من الكورس بيحللوا فيه الكارتون وفقا لسلوك كل شخصية في العمل، يمكن هذا اللى شجع جامعة أوهايو في الولايات المتحدة الأمريكية على إنهم يمنحوا كورسا كاملًا لدراسة هاري بوتر كتطبيق من تطبيقات أدب الخيال والفانتازيا”.

وأكملت: “اعتدنا أن نجد كورسات عن في فن المشي والملابس والمكياج والإتيكيت وفن صناعة التورت والحلويات، لكن إنك تلاقي كورسات تقدم عن الزبالة والتنقيب فيها لاستخراج ما بها من كنوز وإعادة تدويرها والاستفاده منها فهذا محتوى الكورس اللى بتقدمه فيرجينا متزيك، في جامعة سانتا كلارا في كاليفورنيا اللي بتطلب من خلاله من المشتركين إنهم يبحثوا في القمامة والتحري عن مكوناتها وكأنهم علماء آثار، والهدف من الكورس إنها تظهر لهم إزاي ممكن المجتمعات تتعامل مع نفاياتها بنفس الطريقة اللي بتهتم فيها بالبيئة”.

تجنيس الدجاج

وأشارت مريم: “ما تستغربش أما تعرف إن فيه كورس تتعلم فيه تجنيس الدجاج، وتجنيس هنا ليست بمعنى منحه الجنسية، لكن معناها كيفية معرفة جنس الكتكوت ذكر ولا أنثى، لأن معرفة هذا الأمر ده علم صعب جدا لأن بتحديده ستوفر ملايين على المزارع وتقدر من أول نشأة الكتكوت تقول ده ديك ولا فرخة وبالتالي كل التعامل هيختلف، ده اللي عملوه في اليابان إنهم اكتشفوا طريقة تعرفهم نوع الكتكوت من أول ما يتولد قصدي أول ما يتفقس، وهذا الاكتشاف كان سنة 1924 في جامعة طوكيو وهذا كان سببا لتخفيض سعر البيض على مستوى العالم وفعلا فتحوا أول دورة تعليمية لتحديد النوع، لأن الموضوع معقد جدا ومحتاج دقة ولازم الطالب يدرس فيه علوم التشريح، وعندما يتخرج لازم يبقى قادر على تجنيس 900 كتكوت في الساعة، مرتباتهم تصل لمبالغ خيالية لكن الحقيقة الكورس ده انقرض لأنهم توصلوا لنوع جديد من الفراخ بيتعرف نوعه من أطراف ريش الجناح”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك