تستمع الآن

فيديو| ناهد السباعي: «أحمد الفيشاوي اعتذر عن فيلمي وفوجئت بطلبه تعويض»

الخميس - ١٨ أبريل ٢٠١٩

كشفت الفنانة ناهد السباعي، عن صدمتها في الفنان أحمد الفيشاوي بسبب ما قام به عقب موافقته على المشاركة في فيلم «اللعبة الأمريكاني».

وأشارت ناهد السباعي في تصريحات تليفزيونية، إلى أن أحمد الفيشاوي سبب صدمة لها بعد اعتذاره عن المشاركة في الفيلم، وذلك بعد الاتفاق عليه وتصوير يومين من مشاهده.

وأوضحت أن الفيشاوي حصل على 40 % من أجره في الفيلم قبل أن يعتذر عن أداء الدور، مضيفة: «اتصدمت من أحمد الفيشاوي بسبب اعتذاره، كما أن الفيلم مر بظروف صعبة».

وأكملت: «كان للفيشاوي أسبابه الخاصة غير الإنتاجية لأنه كان حاصل على 40 % من أجره، وأنا مش عايزة أتكلم على لسانه»، منوهة بأنها راضية عن شكل الفيلم.

وتابعت: «ده عدم تحمل للمسؤولية كبير، وكنت بسمع أن ده يحصل مع ناس أخرى ومكنتش متخيلة هيحصل معايا، وهو مرجعش الأجر بتاعه وعايز تعويض».

إلغاء الفرح

وتطرقت ناهد السباعي، إلى الحديث عن إلغاء فرحها، مشيرة إلى أنها لم تكن تتخيل أن يستمر خطيبها السابق محمد عبد ربه في إقامة الفرح رغم الاعتذار له.

واستطردت: «والدتي كانت متوترة، وأنا لم أكن أتخيل أن يقام الفرح، حيث أرسلت رسالة بالاعتذار للحاضرين إلا أن بعض الرسائل لم تصل للآخرين، واعتذر عن هذا الأمر».

وأشارت إلى أنها شعرت بالحزن مما حدث إلا أنها قررت الذهاب للخضوع لجلسة مساج، نافية أن يكون حدث مشادة بينها وبين خطيبها السابق.

وعن السبب الحقيقي لإلغاء الفرح، قالت: «حدث أمام والدتي فعل ما، لكن أنا عندي أمي بالنسبة لي شيء كبير، ولازم أتعامل بطريقة معينة، وهناك بعض الأشياء التي لا أسمح بها أمامها».

وأوضحت: «في حاجات مسمحش بيها أمامها، وهناك أشياء حدثت من قبل أمامي وكنت بسامح، لكن الكبير لازم يكون له احترامه في السن أو في المقام».


الكلمات المتعلقة‎