تستمع الآن

فيديو| أحمد سعد يعلق للمرة الأولى على انفصاله عن سُمية الخشاب ويكشف حقيقة اعتدائه عليها بالضرب

الثلاثاء - ٠٩ أبريل ٢٠١٩

علق الفنان أحمد سعد للمرة الأولى على انفصاله عن الفنانة سمية الخشاب بعد عام ونصف العام فقط من الزواج، وهو الخبر الذي أثار ضجة كبيرة.

وأكد سعد، في مقابلة على قناة ”دبي“، أنه ليس غاضبًا إطلاقًا من انفصاله عن سمية الخشاب وليس لديه مشاكل معها لأن الناس تتزوج وتنفصل بالمعروف.

وعن حقيقة تعديه بالضرب عليها وهو الأمر الذي دفعها لإصدار كليب ”بتستقوى“ فور انفصالهما، والذي يتحدث عن العنف ضد المرأة، قال: “الناس بتقدر تميز كويس جدًّا مين اتكلم في وقت ما كان زعلان.. وكل واحدة تتخانق معها تطلع تشتمك طب ليه مشتمتكش وإنتوا خارجين وكويسين مع بعض وإنتوا عايشين مع بعض حياة كويسة”.

وأضاف: «أنا بتعامل بالأصول طوال حياتي.. الناس بتدخل بالمعروف وبتخرج بالمعروف».

وتابع: “«كل واحد بيتخانق مع حد، بيروح يشوه صورته من وراه، طيب ليه هي ماجابتش سيرتي وأنا كويس معاها وكنا عايشين مع بعض بخير، ولا كان فيه بينا حاجة»، موضحًا: «أنا أكبر من إني أرد على كل هذه المهاترات التافهة».

وشدد سعد على أن هناك أخبارًا موجهة يتم نشرها بغرض الإساءة إليه، وطوال الفترة الماضية يرفض الرد عليها، لافتًا إلى أن الموضوع أخذ أكبر من حجمه، وأنه ليس لديه أزمة شخصية واتخذ قرارًا نهائيًّا بالانفصال.

وأهدى المطرب المصري أغنيته الأخيرة “مالكش مكان” لكل من وصفهم بأنهم يحاولون الطعن بشخصيته، والتحدث بشكل غير صحيح عنه.

كان سعد أعلن انفصاله عن سمية الخشاب، بعد زواج دام لعامين، صباح يوم 28 مارس 2019، وتثبت الوثيقة أنه طلقها رسميا على يد المأذون بعد هذا التاريخ بيومين.

لتخرج بعده مباشرة الفنانة سمية الخشاب وتعلن من خلال المذيعة بوسي شلبي التي استضافتها في برنامج “أحلى النجوم”، أنها رفعت قضية خلع للانفصال عن أحمد سعد، ولمحت إلى إساءته معاملتها وتعديه عليها بالضرب.

يشار إلى أن سمية الخشاب وأحمد سعد احتفلا بعقد قرانهما يوم 20 أكتوبر 2017، في حفل اقتصر على حضور الأهل والأصدقاء.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك