تستمع الآن

راجح داوود لـ«بصراحة»: الموسيقى تعلم الأطفال الانضباط والالتزام

الأحد - ٢١ أبريل ٢٠١٩

يؤمن الموسيقار الكبير راجح داوود، على أن مشاعر أطفالنا لا تربى إلا بالفنون، مشددا على اختفاء البرامج الموسيقية التي كانت تعطي ثقافة لكل الطبقات.

وقال الموسيقار الكبير راجح داوود، في حواره مع يوسف الحسيني، يوم الأحد، على نجوم إف إم، عبر برنامج “بصراحة”: “يجب تعليم الفنون وأهمها الموسيقى لأنها الأكثر تأثيرا على كل الأعمار، والموسيقى تتمثل في اللغة المحيطة بنا مثل لغة الطبيعة، أو المعزوفة والأغاني في الأفراح والأحزان و(الصويت) حتى موسيقى لذلك هي الأسهل تأثيرا في وجدان أي حد وتربي المشاعر مثلما تربي الطفل على احترام الكبير، ومشاعره أيضا يجب أن تربيها، ما ينميها هو التعليم، وتعليم الموسيقى يعلم الأطفال الانضباط والالتزام، المشاعر لا تربى إلا بالفنون”.

وأضاف: “كان عندك البسطاء اللي في الريف أو الأماكن اللي بها مجتمعات على البحر يتأثرون بالثقافة الموجودة، ومفيش شخص الآن ليس عنده راديو أو تليفزيون، ولكن ما نسمعه حاليا (عبط)، كان فيه البرنامج الموسيقي كان يقدم نوعيات مختلفة من الموسيقى الأوروبية والشرق أوسطية حتى للجاليات كان فيه برنامج للأرمن، وكان يستضيف عظماء في شرحهم للفنون المختلفة وتجد كل الطبقات تسمع بإنصات، وأيضا كان فيه تقليد وقت حفلة أم كلثوم، ولكن الآن يتلموا في المقاهي عشان مباراة كرة قدم، وأنت لا تقدر تحكم على ثقافة شعب إلا لما تقيمها إعلامها والثقافة المسيطرة عليها، والإعلانات أصبحت 90% من البيرنس وتتعمل لغرض معين إنك تبيع منتج ما، وأساس أي إعلان هو الموسيقى، فسيطرة هذا النوع أوجد أنصاف الموهوبين”.

وتابع: “في أكاديمية الفنون تجد خريجين من أقسام الإبداع يقلوا سنويا لأنه لم يجد مكانا لإبداعه فأصبح يبحث عن أمر أخر ويتعلم مجال جديد أو يهاجر بحثا عن فرص أخرى وخاصة هذا تجده في قطاع العازفين الجيدين، لازم يكون فيه توجه من الدولة خصوصا من البلدان التي تعاني من مشاكل اقتصادية وانفجار سكاني، لازم يكون هناك حماية من الدولة التي تعي أهمية الفنون وهذا ما كان يحدث سابقا، وتجد الآن للأسف مئات المدارس لا يقول فيها الطفل النشيد الوطني وهذه جريمة وطنية يعاقب عليها المسؤول بالحبس، فالطفل اللي هيكبر ويقولون له الموسيقى والفنون حرام فهذا يربي داخله أنه إرهابي محتمل حتى لو إرهاب بسيط اللي هو يعتدي على أشقائه حتى، أو يقف أمام السينمات ويمارس البلطجة، لازم يكون نظام واضح وشفاف وله بداية ونهاية ولا يحيد عنه أحد، لن نتطور بما يحدث حاليا”.


الكلمات المتعلقة‎