تستمع الآن

دراسة.. السعادة لا تبدأ إلا بعد 20 عامًا من الزواج

الثلاثاء - ٢٣ أبريل ٢٠١٩

يبدو أن الوصول إلى السعادة الزوجية يبدأ متأخرًا بعض الشيء، وهو ما كشفت عنه دراسة أمريكية بشأن مستويات السعادة لدى الأزواج ومتى تزداد.

ووفقا للخبر الذي قرأه خالد جواد عبر برنامج «كلام في الزحمة» على «نجوم إف إم»، اليوم الثلاثاء، فإن الدراسة التي أجراها باحثون من جامعتي بنسلفانيا وبريجهام يانج الأمريكيتين، أشاروا إلى أن مستويات السعادة بين الأزواج تزداد بعد مرور 20 عامًا من الاقتران إذا استطاعوا ذلك.

ويقول عدد من الأزواج المشاركين إنهم بعد مرور 20 عامًا على عقد الزواج قد شعروا بأنهم أكثر سعادة، وباتوا يقضون مزيدًا من الوقت مع بعضهم البعض ويتشاركون الأنشطة المختلفة.

وشمل البحث 2034 زوجًا، حيث تتناقض نتائج الدراسة مع الاعتقاد السائد بأن مستوى السعادة بين الأزواج يسير في انحدار بعد انقضاء شهر العسل، حيث إنه رغم ارتفاع معدلات الطلاق بين الأزواج، رصدت الدراسة معدلات إيجابية لا تزال قائمة للزيجات التي تظل طوال العمر.

ونبهت بأن مستويات التقدير والألفة تزداد بين الأزواج بعد انقضاء وقت طويل على عقد القران.

وتقول الدراسة إن الزوجين إذا استطاعا تخطّى عقبة شهر العسل والفترة الأولى للزواج، التي تكتنفها شجارات وغيرة واختلاف في الطباع، فإنهما مع الوقت يستطيعان استخدام صفاتهما الإيجابية للوصول إلى تسوية لنقاط الاختلاف فيما بينهما.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك