تستمع الآن

الأمم المتحدة تكرم ضابطة مصرية في قوات حفظ السلام

الأربعاء - ١٠ أبريل ٢٠١٩

تعتبر ناهد صلاح، أول امرأة مصرية تنضم إلى قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في عام 2014، حيث شغلت منصب رئيس قسم الشرطة في بعثة الأمم المتحدة لحفظ السلام في المغرب.

وشملت مهام ناهد الرئيسية، حماية النساء المحليات من العنف الجنسي وتقديم المساعدة للناجيات من العنف الجنسي، امتثالًا لمعايير الأمم المتحدة لمهماتهن في المناطق المضطربة.

وعقب تاريخ طويل من المهام الموكلة لها، كرمت ناهد صلاح من قبل قائد قوة بعثة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في الكونغو، ومنحها ميدالية الأمم المتحدة.

كانت وزارة الداخلية المصرية قد قررت زيادة عدد النساء اللائي ينضمن إلى قوات حفظ السلام على مر السنين، فيما قال وزير الخارجية سامح شكري في وقت سابق من عام 2018، إن هناك 3 آلاف رجل وامرأة منتشرين في جميع أنحاء الكونغو ومالي وجمهورية إفريقيا الوسطى ودارفور.

ولا تمثل النساء حاليًا سوى 4 % من أكثر من 80 ألف من قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة على الرغم من دورهم الرئيسي في منع العنف الجنسي في أثناء النزاع وبعده، وقدراتهم الفريدة على التواصل مع المجتمعات التي يخدمونها.

ويعتبر إشراك النساء في حفظ السلام أمر مهم للغاية، لأن الضابطات أكثر عرضة وقدرة على كسب ثقة المجتمع ومعالجة مواطن الضعف والاحتياجات الخاصة بالمرأة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك