تستمع الآن

ارتباك مغربي بسبب تغيير مفاجئ في الوقت

الإثنين - ٠١ أبريل ٢٠١٩

ارتباك عاشه عدد من المواطنين المغاربة خلال الساعات الماضية، بعدما فوجئ البعض بإضافة ساعة إلى التوقيت الزمني في هواتفهم المحمولة، وسط تساؤلات حول سبب التغيير الذي أدى لارتباك مواعيد الكثيرين منهم.

ووفقًا للخبر الذي قرأته زهرة رامي عبر برنامج «عيش صباحك»، على «نجوم إف إم»، اليوم الإثنين، فإن فإن المغرب يعتمد توقيتًا يزيد عن التوقيت العالمي بساعة واحدة فقط، إلا أنه تم تعديله يوم الأحد الماضي لساعة زيادة.

وأدى ذلك الأمر إلى وجود اختلاط في مواعيد الأذان، حيث بعض المساجد في مدينة الدار البيضاء ومدن أخرى رفعت الأذان في توقيتين مختلفين، وفقا لما ذكره موقع «سكاي نيوز».

كان المغرب قد أعلن اعتماد التوقيت الصيفي للبلاد بشكل نهائي، وسط جدل واسع في البلاد بين مؤيد ورافض، حيث دافعت السلطات عن القرار، منوهة بأنه يساهم في الحفاظ على الطاقة لأن المؤسسات الحكومية تغلق في وقت مبكر فضلا عن تقليص الفارق الزمني مع الشركاء الأوروبيين.

وقال مصدر في شركة اتصالات مغربية، إن تغير التوقيت في هواتف البعض ناجم عن برمجة الأجهزة على بلدان أخرى، وحين غيرت تلك الدول توقيتها انعكس الأمر عليهم.

وأوضح المصدر، أن من برمجوا هواتفهم على توقيت المغرب الرسمي لم يطرأ لديهم أي تغيير يذكر.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك