تستمع الآن

أخصائية تغذية علاجية لـ”كلام خفيف”: هذه هي الكمية المسموح بأكلها من الفسيخ والرنجة في “شم النسيم”

الإثنين - ٢٩ أبريل ٢٠١٩

قدمت كارينا يوسف أخصائية تغذية علاجية، عدة نصائح ثمينة للمصريين خلال احتفاليهم بعيد “شم النسيم” وأكل الأسماك المملحة، بالإضافة إلى اقترب دخول شهر رمضان الكريم وما المهم أكله حتى لا نؤذي صحتنا.

وقالت كارينا في حوارها مع شريف مدكور، يوم الاثنين، عبر برنامج “كلام خفيف”، على نجوم إف إم: “أولا أنصح الناس بالاتجاه لسوبر ماركت (بنده)، وطلب الفسيخ من عندهم وهو رائع جدا، ويتم تحزينه بشكل مضبوط، ولديهم 4 فروع في مدينة 6 أكتوبر ومدينة نصر وقها.. ومهم لما تروح سوبر ماركت يكون فيه تنوع من أسماك ولحوم وخضاء وكل أنواع الفاكهة التي نتخيلها وكله فريش ومخزنين بطريقة مضبوطة، وأعجبت بطريقة تعبئة المنتجات مغلقة بشكل أمن ونظيفة”.

شم النسيم والفسيخ

وعن أكل الأسماك المملحة في عيد “شم النسيم”، قالت: “أكيد لن نقول للناس لا تأكلوا، ولكن مهم في الرنجة والفسيخ أن لا نزيد الكمية عن 150 جراما، خوفا من تسببه بالأمراض بعد ذلك، وهي سمكة مملحة جدا ولازم أضع علهيا ليمون وخل وبجانبها خضروات مثل الفلفل والبنجر، وفاكهة لتقليل من أضراره، ورش الليمون الخل والبصل لكي يقلل من حموضة الفسيخ في معدته، والبنجر يقوي الشعر والبشرة وللأظافر، ومهم أكل فاكهة غنية بالبوتاسيوم مثل الموز والكنتالوب لطرد الملح الزائد من أجسامنا”.

دخول رمضان

وعن استعدادت المصريين لدخول شهر رمضان، قالت: “قبل رمضان لازم نقلل نسبة الكافيين الذي نشربه لكي نعتاد على هذا في رمضان، وأحاول أعمل مسافة بين الوجبات لكي أقلل شعوري بالجوع، ومهم أشرب مياه كثيرة جدا”.

وأضافت: “وأول ما نسمع أذان المغرب كله يتجه للتمور باللبن وهذا امر صحي وجيد فهو غني بالبوتاسيوم ويعلي نسبة المياه ويرطب الجسد وممكن نأكل فاكهة، أو شوربة وبدلا من النسكافيه نشرب مياه، ونقوم للصلاة لكي نعد معدتنا أن هناك أكل قادم، ومهم الطبق يكون به نشويات وخضار ولحمة وفراخ وسمك والكميات مهمة والأكل يكون غني بالألياف”.

وعن وجبة السحور، أشارت: “نأكل عيش غني الألياف وشوفان وبيض وفول وهو يعطيني إحساس بالشبع، والمكسرات حلوة جدا وبها أوميجا 3 و6 وتجعل مخنا شغال بشكل أفضل بالذات عين الجمل وليس المسكرات المملحة، ومين يعوضه زيت الزيتون”.

وأردفت: “أنصح بلعب الرياضة في رمضان، لأنني أكل الكثير من الحلويات وهي تزيد من الوزن، وممكن نعمل قبل أو بعد الإفطار، وحسب الهدف لو أريد تقليل الدهون ممكن يكون قبل الفطار بساعة، ثم بعد الإفطار بساعتين أروح ألعب رياضة لكي أبني عضلات”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك