تستمع الآن

والد حلا شيحة: ابنتي عادت للفن بعدما اكتمل الإيمان في قلبها

الأحد - ٢٤ مارس ٢٠١٩

أعرب الفنان التشكيلي أحمد شيحة، عن سعادته بعودة ابنته الفنانة حلا شيحة لعالم الفن مرة أخرى بعد فترة اعتزال طويلة واتخاذها قرارا بالحجاب والابتعاد عن الأضواء.

وقال خلال حوار تليفزيوني، اليوم الأحد: “علمنا بناتنا إن كل واحد فيهن لديها شخصيتها المستقلة، علمناهم إن كل واحدة فيهم تكون بنت وولد في نفس الوقت، عمرنا ما ضغطنا على حد فيهم اعمل هذا ولا تفعل هذا الأمر، ربيناهم على الاستقلالية والحرية، وأن تصنع كل منهن شخصيتها المستقلة، مضيفًا: “معملناش حد شبهنا من الأولاد.. كل واحدة فيهم شبه نفسها”.

وأضاف، أنه لم يضغط نهائي على أي من بناته في فعل أي شيء، بل الاختيارات متاحة أمامهن لكل ما يتعلق بمستقبلهن، مضيفًا: “لما حلا قررت تعتزل كنت حزينا لأن شعرت إن أنا يمكن أكون قصرت في يوم من الأيام في إني أقول لحلا حاجات تحميها من الوقع في بعض المتاهات”.

وأكد الفنان التشكيلي أن قرار الاعتزال والحجاب الذي اتخذته ابنته حلا ناتج عن طيبتها الزائدة وحبها الشديد لله، قائلاً: “حلا قرأت كل ما يمكن تخيله عن الدين بفقه بكل حاجة.. وأنا قلت لها وقتها حاجة واحدة بس إنه إذا اكتمل إيمانك هتعرفي إن كل هذه الشكليات لا علاقة لها بالله إن كانت المحبة في قلبك فالله في قلبك، ربنا خلقنا لكي نجمل البهجة ونبعث في نفوسهم السعادة والبهجة”.

وتابع: “ساندتها لما قررت ترجع للفن.. إحنا أصلا فوجئنا برجوعها ولم يضغط عليها أحد، كانت مفاجأة مفرحة جدا بالنسبة لي لأنه حسيت إنه حلا اكتمل الإيمان عندها، والفن هو الشيء الوحيد اللي ممكن يخلي يوصل لروح الإنسان ويخليها تعيش بعد موته”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك