تستمع الآن

مع قرب انتهاء «الأوكازيون الشتوي».. البائعون ينصحون المستهلك بسرعة الشراء وتخزينه للشتاء المقبل

الأحد - ٢٤ مارس ٢٠١٩

انتعشت مبيعات محلات الملابس الجاهزة مع آخر أيام فترة الأوكازيون الشتوي بفضل موسم عيد الأم، وأيضا رغبة في تخزينها للعام المقبل، مع تغير درجات الحرارة ودخول فصل الربيع بدرجة حرارته المرتفعة نسبيا.

وقال رمضان عبدالله، مسئول بمحل ملابس فى منطقة الدقى، إن الوقت الحالى هو الأفضل لشراء الملابس الشتوية، خاصة أن الخصومات وصلت إلى 60% فى بعض الأحيان، وهو ما يأتى فى مصلحة الزبون، لتخزين الملابس للشتاء المقبل، وفقا للخبر الذي قرأه خالد جواد، يوم الأحد، عبر برنامج “كلام في الزحمة”، على نجوم إف إم.

«شعبان» خفّض قطع ملابس يبيعها من 350 إلى 250 جنيهاً، وأخرى من 400 إلى 350 جنيهاً، قائلا: «الزبون يشترى الجاكت، ومش لازم يلبسه دلوقتى، هينفع السنة الجاية، الناس دلوقتى مايهمهاش موضة جديدة ولّا قديمة، الواحد بيشوف اللى سعره حنين ومناسب لظروفه».

أما سيد رمضان، فحاول جذب الزبائن لشراء بضائعه من الملابس المرصوصة على «استاند» فى الدقى، بخفض الأسعار وبيع القطعة الشتوية بـ100 جنيه، السعر الذى كان مغرياً لكثير من الزبائن، واعتبروه فرصة للشراء، ما عدا أسعار «الجاكت»، فانخفض من 550 إلى 480 جنيهاً.

وكان الدكتور على المصيلحى، وزير التموين والتجارة الداخلية، قد وجه الأجهزة الرقابية بالوزارة، بضرورة استمرار تكثيف الحملات على الأسواق للحفاظ على حقوق المواطنين والتصدى لأى إعلانات مضللة خلال فترة الأوكازيون، وأن يتم إعداد تقرير يومى من جانب المديريات عن حالة الأوكازيون الشتوى بجانب تكثيف الجولات الميدانية للتواصل مع المواطنين والتعرف على المشاكل التى تواجههم والعمل على حلها.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك