تستمع الآن

قريبا.. “pubg” تمنع الأطفال من المستويات المتقدمة

الأربعاء - ٠٦ مارس ٢٠١٩

أعلنت شركة “تينسنت” الصينية عملاق صناعة الألعاب الإلكترونية، وصاحبة لعبة “PUBG” الشهيرة، منع الأطفال تحت سن 13 سنة من لعب المراحل المتقدمة لحمايتهم.

وتعد “ببجي” اللعبة القتالية الأولى التي استطاعت أن تجذب اليها الكثير من عشاق الألعاب الالكترونية، إلا أنها أصبحت تشكل خطرا بعدما قتل طفل صديقه بسبب اللعبة، وفقا للخبر الذي قرأه إيهاب صالح، يوم الأربعاء، على نجوم إف إم، عبر برنامج “ابقى تعالى بالليل”.

وفرضت شركة “تينسنت”، قيودا على اللعبة في الصين، وعلى الأطفال أن يطلبوا من الأوصياء عليهم فتح اللعبة لهم في المراحل المتقدمة منها.

وتستخدم الشركة تقنية التعرف على الوجوه وفحص اللاعبين المشاركين للتعرف على أعمارهم وهوياتهم لحماية الأطفال، كما فرضت قيودا على طول المدة التي يمكن للاعبين الشباب لعبها، وحظر أشياء مثل العنف المقامرة أو المواد الإباحية.

وخلال العامين الماضيين، فرضت “تينسنت” عددا من القيود على اللعبة، مثل الحد من وصول الألعاب إلى القاصرين إلى ساعة واحدة في اليوم.

وتأتى التعديلات الجديدة، التي سيتم تطبيقها في باقي الدول قريبا، بعد ظهور العديد من التقارير التي تفيد بأن الناس يدمرون صحتهم ويفقدون توازنهم الذهني بسبب بعض الألعاب الشهيرة مثل “PUBG” و” Fortnite”.



مواضيع ممكن تعجبك