تستمع الآن

عفت نصار لـ«في الاستاد»: الزمالك لم يحصل على حقوقه إلا لما بقى فيه مرتضى منصور

الإثنين - ١٨ مارس ٢٠١٩

شن الكابتن عفت نصار، لاعب نادي الزمالك الأسبق، هجوما حادا على مدرب منتخب مصر خافيير أجيري بسبب اختياراته الأخيرة لعناصر الفراعنة، الذين يستعدون للمشاركة في بطولة أمم أفريقيا 2019 والتي ستقام في مصر.

وقال نصار في حواره مع كريم خطاب، عبر برنامج “في الاستاد”، على نجوم إف إم، يوم الاثنين: “الناس يقولون عني أني شخص كلامه مثير للجدل وعايز أعرف ليه؟، هل لأني أحب أن أرى بلدي ومنظوماتها في أفضل صورة، وأنا عانيت في حياتي وربنا أكرمني وشقيت طريقي وصنعت اسمي وأكملت تعليمي الحمدلله بشكل جيد جدا لأني لديه رسالة والإنسان الذي ليس له رسالة عليه أن يعتبر حياته انتهت، وهذا دائما ما يقال عني وأنا أعشق نادي الزمالك وهذا لا يعيبني، وبحب كل أندية مصر ولعبت في المصري البورسعيدي لفترة وكان معي محمود أبو الدهب، لاعب الأهلي السابق، وأنا كنت أول لاعب مصري احترفت في تركيا في سامسون سبور، والسعودية في نادي الرائد، والإمارات وفي فرنسا، وكنت سببا في احتراف العديد من زملائي في العديد من هذه الدوريات”.

صراعه مع الأهلاوية

وعن غضب جمهور الأهلي بسبب حديثه عن ناديهم بشكل غاضب، أشار: “الأهلاوية شايفين دائما إني بتكلم على النادي بشكل سيئ، ولكن أنا بتكلم عن العدالة وعدم الكيل بمكيالين، مثل مشكلة اختيار الأندية التي ستمثل مصر في بطولة دوري أفريقيا المقبلة، الاتحاد الأفريقي يريدك أن ترسل أسماء الأندية البطلة (الدوري والكأس) يوم 20-7 ولكن الدوري لن يكون قد انتهى ولم يتم تحديدهم ، واتحاد الكرة قالوا إنهم سيرسلوا للاتحاد الافريقي اسم بطل الكأس وينتظروا اسم بطل الدوري لمدة أسبوعين بعد انتهاء بطولة أمم أفريقيا، هل يعقل هذا هل الكاف بتاعنا مثلا؟.. الأهلي على عيني وعلى رأسي، ولكن من الأندية التي ستشارك في النسخة الجديدة من أفريقيا”.

أجيري

وتطرق نصار للحديث عن اختيارات مدرب منتخب مصر، أجيري، أشار: “عندنا كل حاجة تسير بالمحبة وليس بالحق أو العدل ونفسي يكون عندنا كرة، لدينا مواهب كثيرة وليس عندنا حسن الاختيار، مثلا المنتخب عناصرهم يتم اختيارهم بالمحبة”.

واستطرد: “إنت مدرب لم تكن تعمل من 4 سنوات، وكنت في اليابان وتم إقالته لشبهات أخلاقية وهذه أول فرصة جاءت لك، وفي إحدى حواراته قال إن أحسن لاعب في مصر في كاس العالم كان مروان محسن، لاعب الأهلي، ولو حسبناها رقميا هذا غير صحيح، وقال إن مصر المفروض كانت تنافس على كأس العالم، وفي إحدى الحوارات سألوه عن اختياره للاعبين قوال اسأل هاني رمزي مساعده هو ميعرفش حاجة، وهاني رمزي نفسه قال في حوار مؤخرا إن من مصلحتي أنجح الأهلي هل هذه مصداقية وهل هذا يصح؟، وحقيقة هل فيه لاعب من الأهلي حاليا يستحق يكون مع المنتخب، أجيري اخترا مؤخرا صلاح محسن وهو كان مصابا ولم يلعب فلماذا انضم للمنتخب، وما هي مواصفاته؟.. هل يعقل أستبعد أحمد علي هداف الدوري، وأضم لاعب لا يلعب نهائيًا”.

إدارة الزمالك

وعن علاقته بإدارة نادي الزمالك برئاسة مرتضى منصور، شدد: “علاقتي بإدارة الزمالك ليست سيئة، ومرتضى منصور في البداية عمل بنية تحتية جيدة، ولما بدأ يختار اللاعبين ويتدخل في كل أمور الفريق كان لازم أعترض وأطالب بأهل الاختصاص هو محامي قدير ومش كل حاجة بيفهم فيها، وتحدثنا والرجل فهم هذا الأمر، وتحدثنا عن موضوع المدربين ورأى الموضوع بشكل جيد، وأصبح فيه مكسب، والزمالك طول عمره يعاني من عدم استقرار إداري وهذا ما فرق هذا الموسم”.

وأوضح: “الزمالك طول عمره كان يتعرض لمؤامرات وهذا رأيته بعيني وكان هذا بسبب ضعف إداراته، وأذكر لك حادثة تاريخية معروفة في مباراة لدينا أمام الأهلي كان سيحكمها قدري عبدالعظيم وبسبب اعتراض الأهلي عليه تم إعفائه، وذهبنا للمباراة ونقوم بالإحماء والكابتن جمال الغندور كان أمامنا وكان سيحكم المباراة وفجأة وجدناه يركض لغرفة الملابس ووجدنا قدري عبدالعظيم في منتصف الملعب، وقالوا لنا لو كان عاجبكم، ومدير الأمن دخل لنا غرفة الملابس وقال لدي تعليمات من رئيس الجمهورية إنكم تلعبوا المباراة”.

وأردف: “اتضح أن المعاملة يجب أن تكون بالمثل فأنت كزمالك بتلاعب اتحاد الكرة والأهلي والحكام، الأهلي شاطر وعرف يعين لجنة حكام تنتمي للأهلي وإعلام مرئي ومطبوع ومشاهدة، والأهلي، الزمالك حقه لم يأت إلا لما بقى فيه مرتضى منصور، ومفيش صداقات بيننا أو مقابلات ولا أذهب للزمالك، الأهلي على عيني ورأسي ولكن ليه بتقسموا البلد، أول إدارة تقدر تجيب حق الزمالك مرتضى منصور كل اللي فاتوا كانوا مؤدبين ومحترمين ولكن هو حقي سأخذه وهي ديه شيم الرجال وتحية له”.

فريق الزمالك

وعن فريق الزمالك الحالي، قال: “السويسري كريستيان جروس مدرب لديه أخطاء ولكنه معه منتخب وأفضل لاعبين في مصر، الزمالك أيضا أفضل فريق كرة في مصر، والدوري هذا الموسم لن يكمل ومفيش كأس مصر، وهذا إحساس مليون في المائة، وأنت محتاج 5 أسابيع بعد كأس أمم أفريقيا، والدوري الجديد يجب أن يبدأ في أغسطس، وستبدأ موسم الانتقالات أصلا”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك