تستمع الآن

الكاتب هشام فهمي: مسلسل «Game of Thrones» هدفه التأكيد على أن «الديموقراطية هي الحل»

الخميس - ٢٨ مارس ٢٠١٩

قال الكاتب هشام فهمي، مترجم «لعبة العروش» الجزء الرابع، إن الرواية الأصلية كانت مشهورة قبل تصوير المسلسل «Game of Thrones»، مشيرًا إلى أن الأمر ما يعد إلا تقصيرًا من الأوساط الأدبية تجاه روايات الفانتازيا.

وأكد فهمي خلال حلوله ضيفا عبر برنامج «لدي أقوال أخرى»، مع إبراهيم عيسى، على «نجوم إف إم»، اليوم الأربعاء، أن السينما تساهم بشكل كبير في تقديم أعمال أدبية، مضيفًا أن الكاتب جورج مارتن له عدة روايات قبل هذه الرواية الأكثر شهرة على مستوى العالم.

وتابع: «مارتن له روايات أخرى مثل (موت الضياء)، ونجحت جدًا وهي بمثابة روايته الأولى، ومن ثم كتب قصص قصيرة أخرى بجانب مجموعة قصصية، وهي أشياء لها جمهورها».

هل الجزء الرابع له تفاصيل مختلفة، أوضح فهمي: “الكتاب مختلف لأن حصل فيه تغييرات كثيرة عن رواية مارتن الأصلية، وبيقول عن نفسه إنه مثل البستاني يكتشف وهو يكتب ما يريد أن يقول وينمو ويزرعه وقد يمحو صفحات كثيرة بعد كتابتها وهذا حدث بالفعل، والكتابين الرابع والخامس كانوا سيكونوا كتاب واحد، ولذلك قسمهما جغرافيا وليس زمنيا، وظل 5 سنوات يكتب الجزاء الرابع، والكتاب الخامس ظل 6 سنوات”.

وعن الهدف من العمل، أشار: “هو يريد أن يؤكد أن الديموقراطية هي الحل ومارتن شخص مناهض جدا للحروب وكان ناشطا أيام الجامعة، ويوقل إن الحروب لا تؤدي لأي شيء في النهاية، وكان لازم يبرز بشاعة الحرب لكي يقول لك إنها حاجة كريهة، ومن التفسيرات اللي وصل لها النقاد وهو أكدها التنبيه لما يحدث في بيئتنا والخطر الذي نواجهه والاحتباس الحراري”.

كما تحدث الناقد السينمائي ممدوح صلاح، عن الرواية والمسلسل الأشهر على مستوى العالم، مؤكدا أن نسب المشاهدة كبيرة جدًا.

وأضاف صلاح: «هو مسلسل متعدد الجنسيات، بالإضافة إلى وجود تنوع كبير في أماكن التصوير والوجوه».

وتابع: “في الرواية الكاتب يفرد جزء لمشاعر الناس ولكن لتحويله لشخصيات وأحداث مصورة صعب، وهي رواية حكام وليست رواية شعب”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك