تستمع الآن

عرض 150 قطعة أصلية لكنوز توت عنخ أمون في لندن

الأحد - ٢٤ فبراير ٢٠١٩

تستقبل العاصمة البريطانية «لندن»، عدد كبير من مقتنيات الملك توت غنخ أمون، ضمن معرض «ساتشي» البريطاني الشهير.

ووفقًا للخبر الذي قرأته زهرة رامي عبر برنامج «عيش صباحك»، على «نجوم إف إم»، اليوم الأحد، نقلا عن صحيفة «الجارديان» البريطانية، فإن القائمين على المعرض أشاروا إلى أنه حدث لن يحدث مرة أخرى أبدًا.

وأوضحوا أن معرض ساتشي في لندن سيكون المكان الوحيد في المملكة المتحدة للقيام بجولة عالمية تضم 150 قطعة من التحف الفنية الأصلية من قبر توت عنخ آمون، لم يغادر 60 منها مصر من قبل.

وتأتي الجولة في إطار الاحتفالات باقتراب الذكرى المئوية للاكتشاف المثير لمقبرة الفرعون الصبي من قبل المستكشف البريطاني هوارد كارتر في عام 1922.

وعقب انتهاء الجولة، سيتم عرض الكنوز بشكل دائم في المتحف المصري الكبير الجديد، حيث قال مصطفى وزيري الأمين العام لوزارة الآثار: «أرجوكم أنظروا إليهم.. قوموا بزيارتهم قبل عودتهم إلى مصر إلى الأبد».

وتتضمن هذه الأجسام تابوتًا مصغرًا مصنوعًا من الذهب يحتوي على كبد الملك بعد إزالته خلال عملية التحنيط، وسرير خشبي مذهّب مع أقدام منحوتة على شكل أسد، وقد صنع خصيصًا لجنازة توت عنخ آمون، ومقامًا خشبيًا مذهّبًا.

يذكر أن الملك توفي نحو عام 1352 قبل الميلاد، وهو دون الثامنة عشرة، بعد أن حكم مصر تسع سنوات، وما زال موته الغامض لغزا.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك