تستمع الآن

عاطف وميس إنشراح واللمبي وفيحاء.. 5 قصص حب سينمائية ملتهبة «تكرهك في الحب»

الخميس - ١٤ فبراير ٢٠١٩

يحل علينا في هذه الأيام الاحتفال بعيد الحب الذي راح ضحيته القديس “فالنتين” وقت حكم الإمبراطورية الرومانية والإمبراطور كلايديس الثاني، الذى حرم الزواج على الجنود حتى لا يشغلهم عن خوض الحروب، لكن القديس فالنتين تصدى لهذا الحكم، وكان يتم عقود الزواج سرًا، ولكن سرعان ما افتضح أمره وحكم عليه بالإعدام فى 14 نوفمبر 270 ميلاديًا.

والسينما المصرية زاخرة بالعديد من الأفلام والقصص التي سلطت الضوء على قصص حب يضرب بها الأمثال، ولكن في المقابل لا يمكن أن يمر هذا اليوم دون أن نتذكر “قصص حب كوميدية ملتهبة” ستظل عالقة أيضا في مخليتنا ولن ننساها بسبب “الإفيهات والقفشات” المضحكة التي يخلقها كوميديا الموقف بين الحبيبة، والتي ستكرهك في الحب وسنينه.

1-اللمبي وفيحاء

شخصية اللمبي التي ارتبطبت لفترة طويلة بالفنان محمد سعد، قدم من خلالها قصة حب قوية مع “فيحاء” (نيفين مندور) في فيلم “اللي بالي بالك”، بعدما أراد أن يصبح رومانسيا على طريقة “روميو وجولييت” ويتسلق الشجرة ويهديها وردا، ولكن كان يسقط كل مرة، قائلا: “الله يخرب بيتك يا روميو”.

الفيلم عرض عام 2003، ويحكي قصة اللمبي تلك الشخصية التي جسدها محمد سعد في فيلم سينمائي، ويعد هذ الفيلم تكملة للفيلم السابق ويجسد محمد سعد فيه شخصيتين أحدهما لرياض المنفلوطي الضابط الحازم واللمبي الذي سيحل محل رياض بعد وفاته في حادث سيارة ومن هنا تنشأ المفارقات الكوميدية.

2-ماري منيب وحسن فايق

وفى أروع الأفيهات الشهيرة بين النجوم حسن فايق “أبو ضحكة جنان” ومارى منيب “أشهر حماة فى السينما المصرية”، عندما التقيا الثنائى فى فيلم “أم رتيبة” وكان يتقدم لخطبتها وقال: أنا جاى أطلب إيد أختك، أنت اسمك اية، أنا سيد بنجر.. أنا أتجوز سيد بنجر”.

ومن أجمل مشاهد الفيلم هو مشهد الغزل بين حسن فايق وماري منيب، أمام محل الطرشي “عايز شوية ماية دقة محبشة.. عينيا ده أنا أخلل لك قلبي.. ده أنا هغرقك طرشي وتستحمي بماية دقة”.

الفيلم عرض عام سنة 1959، وتدور أحداث الفيلم حول الست أم رتيبة (ماري منيب) التي تعاني هي وشقيقها الأصغر من طغيان وقهر وتسلط شقيقهما الأكبر عبد الصبور المهووس بأعمال السحر والدجل والشعوذة، فهي تعاني من رفضه التام لفكرة زواجها من جارها الذي تحبه، ويحاول قبل وفاته أن يبث في رأسيهما فكرة عودته عقب مماته إلى الحياة مرة أخرى حتى يتأكد من تنفيذهما أوامره.

3-عاطف وميس إنشراح

“مين اللي بيغني ده حكيم.. عاطف مش عارفة ليه كل ما بقرب منك قلبي بيدق.. أجيب لك شاي بليمون.. ميرسي كتير أنا لسه ضاربة كشري”.. بالطبع هو الحوار وعلاقة الحب التي جمعت بين عاطف (اللي محدش فاكره) وميس إنشراح في فيلم “الناظر” بطولة الفنان الكوميدي الراحل علاء ولي الدين، وكيف كان عاطف هو الصديق الوحيد في حياة “أبو صلاح ابن الناظر”، حتى وجد مس إنشراح ونشأت بينهما علاقة حب ملتهبة.

كما نتذكر دائما كيف كانت ميس إنشراح تدافع عن عاطف في مواجهة اللمبي، والذي كان دائما يضطهد عاطف.

الناظر فيلم عرض عام 2000، وتدور أحداثه حول الناظر عاشور مدرسته بمنتهى الشدة والقسوة، وبعدما يموت ليرثها إبنه صلاح الدين الذي يسئ إدارة المدرسة لقلة خبرته فيتركها للوكيل الفاسد سيد الذي يديرها لحسابه، ويلحظ ذلك أحد المدرسين فيبذل قصارى جهده ليرشد صلاح الدين إلى الطريق الذي يضمن له النجاح في إدارة المدرسة.

4-الأنسة حنفي

“سلامات يا فيفي والله إحلويتي وادورتي وعيونك بقت زي عيون البقر.. وبقك بقى زي خلخال سليمان”.. من أقوى مشاهد الحب الذى كان بين رياض القصبجى وإسماعيل ياسين فى فيلم “الآنسة حنفى” فكانت تربطهما قصة حب قوية ترك بسببها القصبجى زوجته من أجل عيون “الآنسة حنفى”.

وتناول الفيلم قصة “حنفي”، الذي يصاب بمغص حاد ليلة زفافه على “نواعم”، ينقل بعدها إلى المستشفى لإجراء عملية جراحية، يتحول بعدها إلى “فيفي”، التي تعود إلى منزل والدها الجزار مرة أخرى لتمارس حياتها الجديدة، وتقع في حب “أبوسريع” وتهرب معه وتتزوجه، وتلد له 4 توائم.

5-قصة حب شوق وعاطف

“متشوفينيش بعينك شوفني بقلبك يا سي عاطف.. بتحبي حتى لو قلبت راجل.. حتى لو قلبتي أرنب”.. قصة حب من فيلم “بنات العم”، للثلاثي هشام ماجد، وأحمد فهمي وشيكو، الذي دار في إطار كوميدي، حيث أصابتهم لعنة حولتهم من نساء إلى رجال، ليواجهوا بعدها صعوبة في الاندماج في المجتمع، ويحاولوا العودة لجنسهم إلا أنهم يواجهوان صعوبات بسبب اللعنة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك