تستمع الآن

شاهد رد ميرنا وليد على منتقدي “فوتوسيشن” عيد الحب

الثلاثاء - ١٩ فبراير ٢٠١٩

حرصت الفنانة ميرنا وليد، على الرد على الانتقادات التي طالتها بعد نشرها “فوتوسيشن” على البحر بمناسبة “عيد الحب” ترتدي فيه ملابس حمراء وتمسك في يدها “دبدوب”.

وقالت ميرنا في حوار تليفزيوني، إنها تعمدت أن تظهر في جلسة تصويرها على البحر، بإطلالة كلاسيكية تعود للخمسينيات والستينيات من القرن الماضي وليس التسعينيات كما ظن البعض، وذلك بقصد تذكير الناس بالحب الذي لم يعد موجودا في هذا العصر، ولذا كانت الإطلالة معبرة عن تلك الفترة.

وأضافت: “عملت حاجة كلاسيكية لأن هو حب هذه الأيام ليس بهذه الطريقة، وقلت إن التصوير لازم يكون بملابس كلاسيكية مباشرة، لأن مفيش حد بيعمل كده هذه الأيام، ومقصود إنه يظهر بشكل الستينيات والناس أحبت حالة الرومانسية غير المتواجدة الآن، وما الخطأ الذي فعلناه لنرجع شيء يفكرهم بحب زمان”.

وتابعت: “الصور التي ظهرت فيها وهي ممسكة بالدبدوب تشير إلى حالة الاكتئاب التي قد تصاب بها الفتاة في عيد الحب إن لم يكن لديها حبيب، ولا تتوقع تلقي الورد والهدايا، فيما عبرت مجموعة أخرى عن الفتاة السعيدة المنطلقة، القادرة على إدخال السرور على نفسها”.

وتابعت: “هى الصور فيها إيه عشان الضجة غير الطبيعية اللى اتعملت لها، والله ما فاهمة، الصور مفيهاش حاجة غريبة”، مضيفة: “25 سنة فن وعمرى ما كان ليا صور فاضحة، ومعملتش عمل فيه بوسة، ورفضت بطولات كتيرة، وذلك خجلاً وإيماناً بمبدأ”.

وكانت الفنانة ميرنا وليد ، احتفلت بالفلانتين على طريقتها الخاصة، وخضعت لجلسة تصوير ارتدت فيها فستانا باللون الأحمر على أحد الشواطئ وفى يدها دبدوب.

سعاد حسني

كما تحدثت ميرنا وليد، عن أول أفلامها “الراعي والنساء” مع الفنانة الراحلة سعاد حسني، قائلة: “لن تصدقوا إنها قالت للمخرج (دي فاشلة مشّوها)، لأنها رأت واحدة بتعشقها وخجولة، وكان حلم حياتي إني أراها، وسعاد حسني قالت لهم إزاي فتاة خجولة مثلي ستقف أمام الكاميرا وهي أول مرة تمثل وقالت مشوها ديه هتفشل الفيلم، وقبل ما نخلص التصوير بيومين هي من اعترفت لي بهذا الأمر وقالت لي أول مرة شوفتك فيها قلت للمخرج دي فاشلة مشّوها، ثم استدركت أنا بقول لك هذا الأمر عشان إنت بتفكريني بنفسي وشايفة حياتي فيكي”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك