تستمع الآن

دراسة جديدة.. مشاهدة أفلام الرعب تزيد الوزن

الخميس - ٢١ فبراير ٢٠١٩

دراسة جديدة أجريت في الولايات المتحدة الأمريكية، كشفت عن وجود علاقة بين مشاهدة أفلام الرعب وزيادة الوزن.

ووفقا للخبر الذي قرأته زهرة رامي عبر برنامج «عيش صباحك» على «نجوم إف إم»، اليوم الخميس، فإن دراسة أشرف عليها باحثون من أمريكا، توصلت إلى أن مشاهدة أفلام الرعب تزيد من تناول الأطعمة الدسمة وبالتالي اكتساب المزيد من الوزن.

وكشفت الدراسة عن أن أفلام الرعب أو الأفلام التي تحتوي على مشاهد عنيفة، تجعل مشاهديها يشعرون بالقلق والإرهاق ما يدفعهم لتناول الكثير من الأطعمة.

وتابعت: «لكن مشاهدة الأفلام الكوميدية الرومانسية أو الأفلام الروائية لم تظهر نفس الاستجابة العاطفية، ولم يأكلوا الكثير من الشوكولاتة أو رقائق البطاطس».

وشدد الباحثون على أن أفلام الرعب قد تؤدي بالناس إلى تناول الطعام كطريقة لتخفيف التوتر الذي تسببه الهرمونات بسبب الفيلم.

وأشارت النتائج إلى أنه ليس مشاهدة التليفزيون قد تؤدي إلى زيادة الوزن فقط ولكن ما يظهر على الشاشة أيضا.

وأضافوا: «الأشخاص الذين تعرضوا لفيلم عنيف ربما يكونون مدفوعين نحو العناصر الدهنية والمالحة من أجل تخفيف الضغط الذي تسبب في الفيلم».


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك