تستمع الآن

أيمن منصور لـ«في الاستاد»: فيه مدربين لازم يقعدوا خلاص.. وأحمد ابني لو انتقل للأهلي «مش هدخله البيت»

الإثنين - ٠٤ فبراير ٢٠١٩

أعرب أيمن منصور، لاعب الزمالك الأسبق ومنتخب مصر، عن حزنه من حال اختيار المدربين في مصر خلال الفترة الماضية، مشددا على أن نجله أحمد أيمن منصور، نجم نادي بيراميدز، تلقى عروض من الأهلي ولكن يتمنى أن يعود للعب في صفوف الزمالك.

وقال منصور في حواره مع كريم خطاب، يوم الاثنين، على نجوم إف إم، عبر برنامج “في الاستاد”: “الفترة الماضية كنت في الدوحة وخضت 4 سنوات تدريب واكتسبت خبرة جيدة وتعلمنا من مدارس مختلفة وطلع فترة معايشة في آسي ميلان مع أنشيلوتي، ثم جاء تشيلسي هناك وكنت أتابع معهم عن قرب، وكنت ترى التدريبات والنظام، ورأينا باريس سان جيرمان وبرشلونة وريال مدريد وبايرن ميونخ، وكانت فرص للتعلم وحصلت على الرخصة الآسيوية إني ممكن أدرب في آسيا، وكنت ماسك فرقة المرخية القطري وصعدنا بهم وانتقلت للوكرة بعد ذلك، ثم عدت للمرخية وقدمت معهم عمل جيد”.

وأضاف: “الحمدلله مؤخرا عدت لمصر وأنا مستقر هنا، وأتمنى إكمال خبرة 20 سنة في الملاعب وأفيد أي نادي في مصر، وحقق بطولات مع الزمالك وأنا مدرب ولاعب أيضا.. أذهب لنادي الزمالك ولكن ليس في فترات الزحام، وعلاقتي بالإدارة جيدة الحمدلله، مشكلتي يمكن أني كنت بعيدا عن مصر”.

وتابع: “لكن الحقيقة الجميع أخذ فرصته في الزمالك ومنتخب مصر وأنا خدمت منتخب بلدي 8 سنوات برفقة حسام حسن، وجميع من في جيلي أخذوا فرصتهم، وبالتأكيد لن أقول للناس عايز أشتغل، وأنا شفت العجب الفترة الماضية، وتجعل الواحد حزين ربنا يوفق الجميع طبعا، وهي أرزاق ولكن المدربين يفشلون مرة واثنين وثلاثة والناس مصرة عليهم، الدوري يحتاج وجوه جديدة، فيه ناس لازم تقعد خلاص”.

وعن رأيه في أفضل مدربين الفترة الماضية، قال: “الأبرز الفترة الماضية كان حسام حسن وإيهاب جلال وطلعت يوسف ومختار مختار، وتشعر إنهم عاملين شكل جيد لفرقهم، وفيه ناس اشتغلت مرة واثنين وثلاثة واتكشفوا وأتمنى نرى غيرهم وهذا يعطي فرص لجيل جديد، أقول لرؤوساء الأندية وقفتوا جنبهم وساندتوهم امنحوا غيرهم، ومسكت سنة واحدة في الإدارة مع فينجادا وجلبنا الدوري للزمالك وأنا من قدمت استقالتي بعد ذلك”.

خسارة الزمالك

وعن مستوى الزمالك الفترة الماضية، أشار: “أي نجاح لازم يكون فهي منظومة ومفيش حد بيشتغل لوحده، وهناك عدة عوامل الإدارة والاستقرار، وهذا منح الاستقرار للجهاز الفني، وكريستيان جروس مدرب جيد ولكن فيه مباريات بيكون عالي فيها أوي وأحيانا تشعر بمنحنيات تجعلك تتساءل ماذا حدث”.

وعن خسارة الزمالك أمس أمام جورماهيا في الكونفدرالية، أوضح: “الخسارة أولا سببها التشكيل ولازم أحترم أي فرقة ومش فاتح صدري وإني رايح أكسب فقط، واللاعبين مرهقين ومش لازم أجازف، وتجربة لعب الونش وهو عائد من الإصابة صعبة في مباراة قوية مثل هذه، وعمر السعيد سيكون له شأن كبير لو أخذ مباريات وحافظ على نفسه، مثلما أشدنا بالمدرب فيجب أن ننتقده”.

أحمد أيمن منصور

وعن لعب ابنه أحمد أيمن منصور في نادي بيراميدز، أشار: “في مباراة الزمالك وبيراميدز، كان فيه نغمة طلعت الفترة الماضية على السوشيال ميديا أني لن أشجع الزمالك بسبب ابني، ورديت إنه لا يمكن أحد يزايد على حبي للزمالك أنا كنت بزحف ومصاب وبلعب مباريات، مش أيمن منصور بعد هذا التاريخ وقلة قليلة تنتقدني وتقول علي إن سأقسم نفسي نصفين مع الزمالك وبيراميدز للعب ابني فيه، وحبي للزمالك لن يزايد عليه أحد، والمباراة كانت ممتعة والزمالك أدى بشكل رائع، كانت مباراة أوروبية، وابني كان من ناشئين الزمالك وابني الأخر توأمه كان يلعب في الداخلية ولعب معي في قطر ولكن عاد مؤخرا ويلعب في نادي سوهاج خلال الفترة الحالية”.

وأردف: “ومن هما في 8 سنوات وحتى وصلوا 20 سنة تأسسوا في الزمالك وفوجئت إن الاثنين خارج القائمة وتساءلت إزاي وهما من أنباء النادي، وأحمد عرض على الزمالك عندما كان في المصري والآن مع بيراميدز، وفيه ناس من الأهلي كلموا أحمد وهو كان بيلعب في المصري وقلت له القرار قرارك ولكن الأولوية للزمالك، ولكن لو وافق لم أكن سأدخله البيت، وعرض عليه الاحتراف خارجيا في بلجيكا، ونفسي أولادي يعودوا للزمالك”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك