تستمع الآن

«أهلا وسهلا وفرصة سعيدة».. رامي مالك يوجه التحية بالعربية بعد فوزه بـ الأوسكار

الإثنين - ٢٥ فبراير ٢٠١٩

تحدث الفنان رامي مالك ذو الأصول المصرية، في مؤتمر صحفي في أعقاب فوزه بجائزة الأوسكار في فئة أفضل ممثل رئيسي في فيلم Bohemian Rhapsody.

وأصبح رامي 37 عامًا هو أول ممثل من أصل مصري وعربي يفوز بالأوسكار في أيّ من فئات التمثيل الأربعة على مدار تاريخ حفلات جوائز الأوسكار التي بدأت منذ 91 عامًا.

وخلال المؤتمر الصحفي تحدثت إحدى الصحفيات الحاضرات للفعاليات إلى رامي مالك، وسألته عن نشأته في مصر وأم كلثوم وعمر الشريف، وطلبت منه أن يوجه للحاضرين كلمات بالعربية لهم.

ورد مالك: «أهلا وسهلا.. فرصة سعيدة.. ومنور بيكم كلكم»، ثم كشف عن نشأته ونشأة عائلته في مصر.

كان رامي مالك قد وجه رسالة إلى أسرته في أعقاب تسلم الجائزة، خاصة والدته ووالده الذي رحل قبل سنوات، كما وجه الشكر لفرقة Queen، مؤكدا أنه سيظل مدينا لهم طوال حياته.

وقال إنه لم يكن الخيار الأوضح للعب دور فريدي ميركوري، لكنه اجتهد ليكون جديرا بهذه الفرصة.

وتحدث مالك عن المعاناة ومحاولة تحقيق الأحلام، موضحا أنه لعب دور رجل مثلي الجنس ومهاجر عاش حياته دون قيود، مضيفا: «أنا الجيل الأمريكي الأول لأبوين مصريين مهاجرين».

يذكر أن الفيلم يرصد قصة صعود فرقة Queen الإنجليزية، إحدى الفرق الأكثر نجاحا في تاريخ موسيقى الروك منذ العام 1970 حتى الوصول إلى الحفلة الشهيرة Live Aid عام 1985.

تركز الأحداث على حياة المطرب ومؤلف الأغاني فريدي ميركوري، العضو الرئيسي في الفرقة الذي أصيب بمرض الإيدز، وتوفي عام 1991.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك