تستمع الآن

هشام ماجد: أحمد فهمي كان صاحب قرار الانفصال “الشراكة بين الأصدقاء لا بد أن تنتهي بمشاكل”

الثلاثاء - ١٥ يناير ٢٠١٩

كشف الفنان هشام ماجد، أن سبب انفصاله هو والفنان شيكو عن الفنان أحمد فهمي لم يكن “النفسنة” كما يصرح البعض، مشيرًا إلى أن جميعهم يتمنى النجاح للآخر.

وقال هشام في تصريحات تليفزيونية، إن السبب في الانفصال بين الثلاثي هو كثرة الخلافات بينهم، مشيرًا إلى أن الشراكة بين الأصدقاء لا بد أن تنتهي بمشاكل.

وأضاف: “عمر ما حد يتمنى ما حدث، وانفصلنا لأن خناقاتنا أصبحت كثيرة، لأن لما 3 يكتبوا فيلم واحد بالتأكيد سيحدث مشكلات، وهذا تداركناه أنا وشيكو وأصبح أخرين يكتبون لنا أفلامنا، ودائما الشركة ما بين الأصحاب تعمل مشاكل، وبيكون فيه شد عصبي ومشكلات وبالتأكيد أخر هذه الأمور فهمي كان غير قادر على الضغط العصبي، ونحن لم نوافق أو نرفض رحيله هو من قرر ونفذ، وكان رأيي أن نأتي على أنفسنا من أجل الناس ونستمر، وهذا كان رأي شيكو أيضا ولكن لم نقدر على إقناعه”.

وتابع: “وإحنا بنقرر نفض الشراكة زعلت طبعا جدا وشعرت أنه سيقلل مننا نحن الثلاثة، لأن الناس أحبت تركيبتنا سويا، وممكن ناس تعاقبك بسبب عدم وجود الشخص الثالث معكم، وما حدث لم يؤثر على صداقتنا ولكن لم نعد نرى فهمي يوميا مثل السابق، ونتحدث كل فترة”.

وكون الثلاثي أحمد فهمي وهشام ماجد وشيكو، ثلاثًا ناجحًا في عدد من الأفلام منها “الحرب العالمية الثالثة” و”ورقة شفرة” و”بنات العم” و”سمير وشهير وبهير”، لكنهم أنفصلوا فنيًا واستمر هشام ماجد وشيكو يعملان سويًا وقدم فهمي أفلام بمفرده.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك