تستمع الآن

«ناوية على إيه إنت وحماقي».. و«شكرا لكل ودن سمعتني واشمئزت».. قفشات تاريخية لـ محمد هنيدي

الخميس - ٣١ يناير ٢٠١٩

علامة مميزة في تاريخ السينما ووجهًا مألوفًا تبتسم كلما تشاهده على الشاشة، امتاز بإفيهاته وخفة دمه واستطاع أن يجذب المشاهدين إليه سواء خلال مشاركته في أفلام أو في مسرحيات، حتى أصبحت جمله علامة تاريخية في التاريخ الفني المصري، إنه محمد هنيدي، الذي يوافق يوم الجمعة 1 فبراير عيد ميلاده.

هنيدي هو الفنان الذي مهّد الطريق مع صديقه علاء ولي الدين، لجيل كامل من النجوم الجدد، بعدما حطّم الأرقام القياسية بفيلم «إسماعيلية رايح جاي»، لتتوالى الأعمال التى صنعت ظاهرة في وقتها، وفي ذاكرة الجمهور مشاهد لا تُنسى من أفلام «قنبلة الكوميديا».

اسمه بالكامل محمد هنيدي أحمد، ولد عام 1965 في محافظة الجيزة وحصل على بكالوريوس من معهد السينما عام 1991، وبدأ مشواره الفني من خلال مسرح الجامعة ثم اكتشفه المخرج يوسف شاهين وأسند له دور صغير في فيلم «إسكندرية ليه» عام 1981 و«إسكندرية كمان وكمان» عام 1987.

في عام 1997 شارك في بطولة فيلم «إسماعيلية رايح جاي» وبفضله أصبح من نجوم الشباك، ثم قدم في العام التالي دور البطولة في فيلم “صعيدي في الجامعة الأمريكية” الذي حقق نجاحًا كبيرًا.

ونستعرض معكم في التقرير التالي أبرز المشاهد الكوميدية والقفشات التي لا يمكن أن تنسى للنجم محمد هنيدي.

«صعيدي في الجامعة الأمريكية»

حريم لا.. حريم لا.. أسمع كلامي يا علي متأمّنش لأيّ حرمة في الدنيا دي كولّتها غير أمّك ولو أبوك طلقها متأمنلهاش يا علي.

«عندليب الدقي»

شكرًا لكل ودن سمعتني واشمئزت.. إفرح يا عمرو إفرح يا تامر، إفرحي يا أصالة، إفرح يا صابر الرباعي العندليب بيولّع.

«جاءنا البيان التالي»

يا خرابي وكمان رأس حربة، الله يمسّيك بالخير يا بيبو

«عسكر في المعسكر»

الحب ولّع فى الدرة، إجرى يا سعدية

«وش إجرام»

أمك ولا رحاب يا طه.. ما تقوليش كده يا أماه رحاب طبعا

«جاءنا البيان التالي»

ألو أيوة يا فخري نصّي التاني موش لاقيه يا فخري

«رمضان مبروك أبو العلمين حمودة»

اسمه حماقي وكاتب لها على الصورة ناويها.. ناوية على إيه إنت وحماقي

«همام في أمستردام»

“علمت إيه في الريش.. اطمن تاويتاه ولا حتى مأمور مركز هولندا يعتر عليه”

«إسماعيلية رايح جاي»

“أنا عندي فكرة ما تيجوا نقدم كمال أجسام”

«فول الصين العظيم»

“أنا لو روحت الصين هموت.. الصين حلوة.. أنا عمري في حياتي ما ركبت قطار هتركبوني طيارة.. الطيارة حلوة”


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك