تستمع الآن

صور| صحفي يوثق تجربته مع «مصر للطيران».. أفضل من معظم شركات الطيران المملوكة للولايات المتحدة

الإثنين - ٢١ يناير ٢٠١٩

كشف الصحفي الأمريكي هاريسون جاكوبس، عن تجربته مع شركة «مصر للطيران»، خلال رحلتيه من شرم الشيخ إلى القاهرة ومن ثم إلى المغرب، موضحًا أنه تجربة مميزة وتستحق الإشادة.

وأشاد هاريسون الذي يعمل صحفيًا في «بيزنس إنسيدر»، بالمستوى الذي شاهده على متن رحلته من القاهرة إلى المغرب والتي استغرقت 7 ساعات، مشيرًا إلى أنه قرر اغتنام الفرصة خلال فترة عيد الميلاد الماضية، وركوب رحلة طويلة المدى من القاهرة إلى المغرب.

وتابع: «كنت أرغب في اختبار نظريتي بأن أي شركة نقل، هي أفضل من معظم شركات الطيران المملوكة للولايات المتحدة».

وأكمل: «عادة عندما أبحث عن شركات طيران، أقوم بالبحث في قائمة الطيران المناسبة على شبكة الإنترنت، ولم تكن (مصر للطيران) خياري الأول، لكن عندما كنت أبحث عن رحلة جوية من مصر إلى المغرب هذا الشتاء، لم يكن هناك الكثير من الصفقات الجيدة، ولكنني اخترت الشركة المصرية».

وأضاف: «بعد أن سافرت إلى مصر للطيران، لن أقول أنها أفضل شركة طيران حلّقت معها على الإطلاق، لكنها كانت ممتعة والسفر في الوقت المناسب ومريحة».

ووثق هاريسون رحلته على متن طائرة «مصر للطيران»، حيث التقط صورة لمقاعد درجة رجال الأعمال، مشيرا إلى أنها تبدو واسعة ومريحة ولطيفة.

وقال: «مع وقت طيران حوالي 7 ساعات، كان من المحتمل أن أحتاج إلى بعض النوم، وقدمت شركة مصر للطيران بعض البطانيات والوسائد، وبعد وقت قصير من الإقلاع، جاء مضيف الطيران لتقديم الصحف المتنوعة ذات اللغات المختلفة، وهي لمسة لطيفة».

وأشاد بتجربة النظام الترفيهي الموجود على متن الطائرة، حيث يوجد جهاز إلكتروني أمام كل مقعد وشاشة تعمل باللمس، مضيفًا: «عقب ذلك جاء المضيفون لتقديم سماعات الأذن المجانية للطائرة».

كما أشاد بالإضاءة الموجودة على متن الطائرة بوينج الجديدة، حيث أوضح أنها كانت لطيفة واللون الأزرق الناعم كان مريحًا جدًا.

وتابع: «عند بدء تشغيل نظام الترفيه، تظهر أمامك معلومات حول بعض الوجهات السياحية في مصر، مثل الغردقة والبحر الأحمر وهو أمر مميز»، مضيفًا: «كان هناك أيضًا مزيج قوي من أفلام هوليود وأفلام من الهند والشرق الأوسط وآسيا».

وأشاد هاريسون بالوجبة التي وزعت على متن الطائرة، قائلا: «كان الأرز مميزا ولذيذ مع الكثير من النكهة، والدجاج كان لطيفًا، بجانب سلطة متنوعة».

وتحدث عن السلبيات القليلة التي وجدها، موضحًا: «المقاعد ضيقة، بجانب درجة الحرارة الداخلية دافئة جدًا، لكن لا يمكنني القول أن درجة الحرارة هي قضية واسعة، لذا سيكون علي أن أسافر على متن الطائرة عدة مرات أخرى لأعرفها».

واختتم تجربته، مؤكدًا: «أود أن أوصي بتجربة مصر للطيران على رحلتك الدولية القادمة».


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك