تستمع الآن

موعد أول جلسة لمحاكمة رانيا يوسف بتهمة “الفسق والفجور”

الأحد - ٠٢ ديسمبر ٢٠١٨

تواجه الفنانة رانيا يوسف، انتقادات عنيفة عقب إطلالتها الأخيرة في ختام مهرجان القاهرة السينمائي، والذي أقيم الخميس الماضي في دار الأوبرا المصرية.

وتعرضت رانيا لعدة انتقادات من نشطاء السوشيال ميديا والنقاد، مشيرين إلى أن إطلالتها غير موفقة وغير معتادة في مهرجان دولي كبير.

وارتدت الفنانة الكبيرة فستانًا أسود شفاف من الجزء الأسفل، حيث أدى الهجوم الضخم عليها إلى إصدار بيان اعتذار عن الإطلالة الأخيرة.

وعقب ذلك الظهور، قدم المحامي سمير صبري مع عدد آخر من المحامين، بلاغًا للنائب العام نبيل صادق يتهم فيه الممثلة بالتحريض على الفسق والفجور.

وقال في البلاغ: “من الثابت أن الفعل الإجرامي الذي ارتكبته المبلغ ضدها توافرت فيه شرائط جريمة الفعل العلني الفاضح والذي يخدش الحياء العام الذي ورد بنص المادة 278 من قانون العقوبات”.

وعقب التقدم بالبلاغ، حددت محكمة جنح الأزبكية، جلسة 12 يناير المقبل، لنظر الجنحة مباشرة رفعها عدد من المحامين ضد الفنانة رانيا يوسف.


الكلمات المتعلقة‎