تستمع الآن

ملك بلجيكا وزوجته يغادران أسوان عقب زيارة سياحية لمواقع أثرية

الأحد - ٣٠ ديسمبر ٢٠١٨

غادر الملك فيليب، ملك بلجيكا، وزوجته الملكة ماتيلد دوقة برابانت، مدينة أسوان عقب استقلالهما لفندق سياحي عائم “باخرة سياحية” في طريقهم لقضاء رأس السنة الميلادية في مدينة الأقصر.

ووفقا لما ذكرته العديد من وسائل الإعلام، فإن الأسرة الملكية ستزور في طريقها للأقصر معبدي كوم أمبو وإدفو شمال محافظة أسوان وبعد ذلك المزارات السياحية والأثرية في محافظة الأقصر.

وكانت الأسرة الملكية البلجيكية تجولت في منطقة السوق السياحي القديم بوسط مدينة أسوان، مساء أمس، وسط حراسة أمنية والتي رافقهم فيها 4 من أبناءهم، وبدأت الجولة من أمام البوابة الثانية لشارع سعد زغلول السياحي، حيث وصل أفراد العائلة الملكية من كورنيش النيل ومنه للسوق السياحي، ووضعت أجهزة الأمن بمديرية أمن أسوان تمركزات أمنية مشددة بطول السوق السياحي، كما جرى وضع بوابة إلكترونية بوسط السوق لتفتيش المواطنين.

يذكر أن الأسرة الملكية زاروا خلال الأيام الثلاث الماضية السد العالي والمسلة الناقصة ومعبد “كلابشة” والمتحف النوبي والسوق السياحي وأقاموا بأحد الفنادق السياحية التاريخية بكورنيش النيل بأسوان.

وتعد بلجيكا أو مملكة بلجيكا دولة ذات نظام “ملكي اتحادي” في أوروبا الغربية، وهي عضو مؤسس في الاتحاد الأوروبي، وتستضيف أيضاً مقر الاتحاد الأوروبي. والملكة ماتيلد هي أول ملكة بلجيكية المولد تتوج على عرش بروكسل، كما أنها الملكة القرينة الوحيدة حالياً بين كل ملكات أوروبا التي تعتبر من النبيلات، لأنها ولدت كونتيسة لعائلة d’Acoz قبل زواجها من ولي عهد بلجيكا.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك