تستمع الآن

قصة خطوبة طفلين في دسوق تثير غضباً واسعاً.. و”الطفولة والأمومة” يتدخل لمنع الواقعة

الإثنين - ١٧ ديسمبر ٢٠١٨

تدخل المجلس القومي للطفولة والأمومة، لإيقاف زواج طفلين بمحافظة كفر الشيخ، بعدما انتشرت على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” صور وفيديوهات لطفلين في حفل خطوبة تظهر فيه الطفلة مرتدية فستان خطوبة، والطفل مرتديًا بدلة كاملة.

وأقيم في مدينة دسوق بمحافظة كفر الشيخ، مساء السبت، حفل خطوبة طفلين يبلغان من العمر 14 عاماً، وهو طالب بالصف الثالث الإعدادى، وندى عبد البر، البالغة 15 سنة، بالصف الثالث الإعدادى، وفقا للخبر الذي قرأه خالد عليش، عبر برنامج “معاك في السكة”، يوم الإثنين، على نجوم إف إم.

وأثارت الخطوبة غضباً كبيراً بين رواد مواقع التواصل الذين طالبوا بضرورة محاسبة أولياء أمور الطفلين، ومعاقبتهم وفقا للقانون، خاصة أن الطفلين مازالا صغيري السن ولا يدركان ما يفعلانه، أو يقدران مسؤوليات الزواج والارتباط.

وأشارت الدكتورة عزة العشماوي، الأمين العام للمجلس القومى للطفولة والأمومة، أنه تم رصد هذه الواقعة عن طريق خط نجدة الطفل 16000 وتم تسجيله برقم 148479، وعلى الفور تم تكليف اللجنة العامة لحماية الطفولة بمحافظة كفر الشيخ لأعمال شئونها والتقصي عن هذه الواقعة وتقديم تقرير بشأنها.

وأكدت “العشماوى” أنه تم اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة في هذا الشأن، حيث تقوم اللجنة العامة لحماية الطفولة بمحافظة كفر الشيخ بتوعية أسرة الطفلين بمخاطر الزواج المبكر وأخذ التعهد اللازم على والدي الطفلين بحسن رعايتهما، وعدم تكرار ذلك ووقف أي إجراء في هذا الزواج لحين بلوغ الطفلين للسن القانونى للزواج، حتى يكون لديهم الوعى الكامل لتحمل المسئولية فى هذا الشأن.

https://www.facebook.com/mohamed.amin78/posts/749311962111057

يأتي ذلك بعد أيام قليلة من صدور تقرير رسمي من الجهاز المركزي للإحصاء كشف أن عدد الأطفال أقل من 18 عاماً في مصر بلغ 39 مليون طفل، بينهم 117 ألفاً متزوجون ومطلقون.

والغريب في الواقعة أنها تمت بموافقة ومباركة أهل الطفلين، إذ قال شريف الخادم، والد فارس، إنه يعمل فى جلب الخضار والفاكهة من الصعيد ومن عدد من المحافظات لدسوق، ونجله يعمل معه، ولا يتردد على المدرسة، لأنه بالصف الثالث الإعدادى، ولكنه يحرص على مذاكرته، موضحا أنه منذ 4 أشهر فاجأه نجله وطلب منه الموافقة على خطبته من زميله له يحبها ويريد الارتباط بها، الأمر الذى جعله يفكر فى هذه الخطوة كثيرا، حتى وجد أنه من الأفضل أن يوافق على رغبة نجله، “للحفاظ عليه”، حسب قوله.

فيما شدد فارس، على أنه توجه لوالده وطلب منه خطبة “ندى”، ووافق والده على الخطوبة، وبالفعل توجهوا لمنزل العروس فوافقوا، وتم الاتفاق على إقامة حفل الخطوبة، ليلة السبت، وسط حضور عدد كبير من أقارب عائلته وعائلة خطيبته، وعدد من أصدقائه، وقدم الشبكة لعروسه.

وشهدت مصر حالات زفاف وخطوبة أطفال في الأعوام الأخيرة أثارت جدلا كبيرا وغضبا واسعا، اضطرت معه الحكومة للتدخل وتقدمت مؤسسات حقوقية بمقترحات لقوانين وتشريعات تغلط عقوبة زواج القاصرات.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك