تستمع الآن

بسبب شغفها بالعائلة المالكة.. الملكة إليزابيث ترد على خطاب طفلة إيطالية

الثلاثاء - ١١ ديسمبر ٢٠١٨

اتخذت طفلة إيطالية قرارا جريئا بناء على كلمات تحفيزية تلقتها من معلمتها في المدرسة، وقررت إرسال خطاب بخط يدها لملكة بريطانيا، ولكن المفاجأة التي لم تكن تنتظرها هو تلقي الرد.

ووفقا للخبر الذي قرأه مروان قدري، يوم الثلاثاء، على نجوم إف إم، عبر برنامج “عيش صباحك”، فقامت ماريا تيريزا، الطالبة في الصف الرابع الابتدائي بإحدى مدارس مدينة كاليرنو بمقاطعة ريجيو إيميليا الإيطالية، والتي دفعها حبها للغة الإنجليزية وشغفها واهتمامها الكبير بالعائلة المالكة البريطانية، وكلمات معلمتها “سونيا” التشجيعية، إلى الإمساك بالقلم والورقة وكتابة خطاب إلى ملكة إنجلترا، وإرساله إلى الملكة إليزابيث.

وحسبما ذكر موقع “لا جازيتا دي ريجيو” الإيطالي، فالأمر الذي لم يتوقعه أحد، تمثل في وصول رد الملكة إليزابيث على “ماريا” في خطاب أرسل لها خصيصا، تهنئها فيه على حبها ومودتها، وتطلب منها الكتابة لها مجدداً، في نفس يوم عيد ميلادها الـ9.

جاء ذلك بعد بضعة أيام من إرسال “ماريا” خطابها لملكة إنجلترا، والذي وصل عن طريق البيت الملكي البريطاني باسم الملكة، والذي جاء فيه: “طلبت مني الملكة أن أكتب إليكِ وأشكركِ على رسالتك ورسوماتك الصغيرة التي رسمتِها من أجلها، الملكة ترى أنك في غاية اللطف لكتابتك هذا الخطاب لها، ولذلك طلبت مني الرد عليكِ رغم مئات الرسائل التي تتلقاها كل يوم، والملكة تطلب منكِ الكتابة لها مرة أخرى، كما ذكرتِ في رسالتك”.

وقالت سونيا باراتو، معلمة ماريا للغة الإنجليزية والتاريخ: “بدأ كل شيء العام الماضي، عندما بدأت ماريا في متابعة أخبار العائلة المالكة البريطانية والسؤال عنها، وبصفة خاصة عن الملكة إليزابيث”.

وأضافت: “حضرت الطفلة هذا الصيف دورة تعليمية في اللغة الإنجليزية، وفاجأتني في أحد الأيام برغبتها في مقابلة جلالة الملكة شخصياً، لذلك كتبت لها رسالة تعبر لها عن أمنيتها”.

وأوضحت أن ماريا كتبت الرسالة وقرأناها على زملائها في الصف وقمنا بإرسالها، ثم فوجئنا برد الملكة إليزابيث من خلال مسؤوليها”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك