تستمع الآن

إنقاذ برج بيزا المائل في إيطاليا واقترابه من الاعتدال

الثلاثاء - ٠٤ ديسمبر ٢٠١٨

كشف خبراء على أن برج بيزا المائل في إيطاليا، الذي اكتسب شهرة عالمية نظراً إلى ميله بشكل ملحوظ، قد بدأ في الاعتدال في طريقه للعودة إلى وضعه الطبيعي.

وقالت مجموعة مراقبة البرج المعنية بمتابعة أعمال الترميم في المعلم التاريخي الشهير إنه “مستقر ويقلص درجة انحنائه بشكل بطيء للغاية”، وفقا للخبر الذي قرأه مروان قدري وزهرة رامي، يوم الثلاثاء، على نجوم إف إم، عبر برنامج “عيش صباحك”.

وأوضحت المجموعة أن البرج الذي يبلغ طوله 57 متراً وبُني في القرون الوسطى، قد عاد إلى الوراء بنحو 4 سنتيمترات (1.5 بوصة) على مدار العقدين الماضيين.

ويشرح البروفسور سالفاتوري سيتيس، الأمر قائلاً: “يبدو الأمر كأنه تم اقتطاع قرنين من الزمان من عمره”.

ونقلت “بي بي سي” عن نونسيانتي سكويليا، أستاذ الهندسة بجامعة بيزا والذي يعمل مع مجموعة المراقبة، قوله: “الأهم هو استقرار البرج والذي هو أحسن من المتوقع”.

وتم إغلاق البرج أمام الزائرين عام 1990 لأول مرة في 800 عام، بسبب مخاوف من أن يكون على وشك السقوط، وحينما كان معدل الميل هو 4.5 سنتيمترات عن الوضع الرأسي.

وعملت لجنة دولية يقودها الخبير البولندي البروفسور ميكيل جاميولفسكي، على تثبيته في الفترة بين 1993 حتى 2001.

وفي النهاية تم تصحيح الميل بمقدار 45 سنتيمتراً بتكلفة بلغت 257.5 مليون دولار.

برج بيزا المائل هو برج جرس كاتدرائية مدينة بيزا الإيطالية وتحديداً في “ساحة المعجزات piazza dei Miracoli”. كان من المفترض أن يكون البرج عمودياً وطبيعياً، لكنه بدأ بالميلان بعد البدء في بنائه في أغسطس عام 1173 بمُدّةٍ وجيزة، وقد استمر بناؤه 199 عاماً.


الكلمات المتعلقة‎