تستمع الآن

نقاط عبور المشاة ثلاثية الأبعاد فى إثيوبيا لمنع الحوادث

الثلاثاء - ٢٧ نوفمبر ٢٠١٨

أقدم رسام إثيوبي على خطوة رائعة بعمل معابر المشاة في إقليم أوروميا وتحديدا بمحلية بيتشو، بطريقة ثلاثية الأبعاد كجزء من حملة لمنع الحوادث المرورية.

وتُستعمل هذه التكنولوجيا الحديثة، بغية تحويل المعابر إلى “مطبات صناعية”، وتحفيز السائقين على تخفيف سرعات سياراتهم عند القيادة، وفقا للخبر الذي قرأه مروان قدري، عبر برنامج “عيش صباحك”، يوم الثلاثاء، على نجوم إف إم.

ولو نظر إلى المعبر من زاوية معينة، فإنه يبدو أشبه بمكعبات مستطيلة الشكل تخرج من وسط الشارع، كما تبدو كبلاطات في جسر معلق لعبور المشاة.

ويلقى هذا الأسلوب الوقائي الفني، قبولا واستحسانا من المارة وقادة المركبات، ما دفع الفنان التشكيلي الإثيوبي إرمياس غيتاشو إلى استخدامه لأوّل مرة في إثيوبيا.

يُشار إلى أن هذا النوع من المعابر الثلاثية الأبعاد ليس الأول من نوعه، فقد سبق تجربته في مناطق بأيسلندا والصين ونيوزيلندا.


الكلمات المتعلقة‎