تستمع الآن

موظفون يحصلون على مكافأة “30 ألف يورو” بالخطأ في بلجيكا

الأربعاء - ١٤ نوفمبر ٢٠١٨

استمتع موظفون في أحد مصانع الصلب البلجيكية ببداية عطلة نهاية الأسبوع الماضي بعدما وجدوا 30 ألف يورو إضافية في حساباتهم البنكية.

وقال مروان قدري في الخبر الذي قرأه على مستمعي نجوم إف إم خلال برنامج “عيش صباحك” إن هذه المبالغ الضخمة تم تحويلها عن طريق الخطأ إلى حساباتهم البنكية، حيث كانت مجرد خطأ كتابي وكانت من المفترض أن تكون العلاوة التي يحصلون عليها 100 يورو فقط.

لكن تسرع بعض الموظفين وقاموا باستخدام المبالغ في سداد ديون أو في قضاء سهرات ممتعة. وتطالبهم الشركة في مدينة شارلروا الصناعية ببلجيكا، الآن باسترداد أموالها، وذلك حسب هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي.

ومن غير الواضح حتى الآن عدد الموظفين الذين حصلوا على هذه العلاوة الضخمة من أصل 230 موظف في مصنع الصلب Thy-Marcinelle، الذي يتقاضى فيه بعض العمال 1600 يورو في الشهر. لكن يُعتقد أن مجموعة صغيرة فقط هم من تعرضوا لهذا الخطأ.

وأكد أحد الموظفين الذين تعرضوا لهذا الخطأ: “صدمت عندما رأيت المبلغ في حسابي، لكن كان من الواضح أنه مجرد خطأ لذلك لم ألمس هذه النقود، أخذت راتبي فقط وتركت باقي المبلغ كما هو”. وأضاف “المشكلة أنني أعرف موظفين قاموا بإنفاق جزء من المبلغ بالفعل”.

ووفقا لقانون العمل البلجيكي، فإنه يجب إعادة المبلغ المالي الذي تم تحويله عن طريق الخطأ كاملا، حتى إذا قام الشخص بسحبه بنية سليمة أو كان يعتقد أنه من حقه. لكن من الممكن التفاوض على تأجيل الدفع بالنسبة للموظفين الذين قاموا بإنفاق جزء منه.


الكلمات المتعلقة‎