تستمع الآن

“لم يدنه حكم المباراة أو ينذره”.. الأهلي يحتج رسميًا على عقوبة إيقاف وليد أزارو في خطاب لـ”كاف”

الثلاثاء - ٠٦ نوفمبر ٢٠١٨

أرسل النادي الأهلي خطابًا للاتحاد المصري لكرة القدم، عقب قرار الاتحاد الأفريقي لكرة القدم “كاف” بإيقاف المهاجم المغربي وليد أزارو مباراتين، وتغريم النادي واستدعاء الفرنسي باتريس كارتيرون المدير الفني للفريق لجلسة استماع.

وفي بيان نشره النادي الأهلي عبر موقعه الرسمي، قال إنه يحتج على العقوبات التي وقعت من قبل الاتحاد الأفريقي وفي الوقت ذاته يحدد الكاف، يوم الأربعاء، موعدًا للاجتماع للنظر في مذكرة الاتحاد التونسي التي تتضمن رفع الإيقاف عن فرانك كوم وشمس الدين الذوادي بعد حصولهما على إنذارين.

وطلب النادي الأهلي في الخطاب الذي أرسله التقدم بمذكرة للكاف يستند خلالها على شكوى تتضمن دهشته من:

إيقاف وليد أزارو مباراتين، في حين لم يدنه حكم المباراة ولم ينذره، وشريط المباراة لم يتضمن أي إدانة له.

وأضاف البيان: “واقعه قطع اللاعب قميصه سلوك غير رياضي تم محاسبته عليه من ناديه، لكنه معتاد من لاعبين في كل ملاعب العالم، دون أن توجه ضدهم عقوبات، وهو ما يدفعنا للسؤال عن لائحة مثل هذه العقوبات، خاصة وهي تأتي قبل مباراة نهائي بطولة كبرى.. والسؤال عما جاء في تقرير مراقب المباراة”.

وأردف: “فرض غرامة على النادي الأهلي، بينما لم يقع منه أو من جماهيره ما يستحق ذلك، استدعاء كارتيرون لجلسة استماع أمر غير مفهوم، وهو من تعرض للاعتداء من جانب لاعب بالفريق المنافس”.

ويبدي النادي الأهلي اندهاشه من اتجاه “كاف” لمناقشة ما يخالف قانون اللعبة ولائحة المسابقة والتي تنص على إيقاف اللاعب الذي يحصل على إنذارين مباراة، وهو ما تم إنفاذه ضد لاعبين بالأهلي وكل الأندية في مرات سابقة، ومن ثم ليس مفهوما أبدا اتجاه “كاف” لمناقشة مطالب تمس قانون اللعبة ـ إذا صح الأمرـ.

وطلب النادي الأهلي من اتحاد الكرة توجيه رؤيته للاتحاد الأفريقي، التي نعتقد أنها نفس رؤية اتحادكم الموقر والمسئول عن حقوق الأندية المصرية.

وكان الأهلي قد نجح في الفوز في مباراة الذهاب بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد في اللقاء الذي احتضنه ملعب برج العرب بمدينة الإسكندرية.

ويلتقي نادي القرن مع نظيره الترجي الرياضي التونسي في إطار منافسات إياب نهائي دوري أبطال أفريقيا يوم الجمعة المقبل في اللقاء المقرر إقامته على الملعب الأولمبي برادس.


الكلمات المتعلقة‎