تستمع الآن

صاحبة مبادرة “قد التحدي”: أصحاب لغة الإشارة يكرهون وصمهم بـ”الصم والبكم”

الإثنين - ١٩ نوفمبر ٢٠١٨

تحدثت الفنانة رنا خليل مسؤولة مبادرة “قد التحدي” لذوي القدرات الخاصة وضعاف السمع والتي تهدف لنشر الوعي بمبادئ لغة الإشارة، عن أهداف المبادرة والإعلاميين والفنانين المشاركين بها، مشددة على أهمية هذه القضية في مصر وإعطائها حقها مثلما يحدث في الدول الأوروبية.

وأضافت رنا، خلال حلولها ضيفة على برنامج “كلام خفيف” مع شريف مدكور، على “نجوم إف إم”، اليوم الإثنين، أن “قد التحدي” تضم عددا كبير من المشاهير من بينهم الموسيقار عمر خيرت، والفنانة يسرا اللوزي.

وتابعت: “المبادرة جاءت من خلال أهمية (التحدي)، عن طريق بذل المستحيل لخدمة ذوي القدرات الخاصةفي المجتمع”.

وأوضحت أنها انبثقت معلوماتها من خلال كتاب يصدر سنويا من خلال مركز البحوث والمعلومات، حيث حصلت على المعلومات الخاصة بذوي القدرات الخاصة من خلال هذا الكتاب.

وعن هدف المبادرة، قالت رنا خليل: “هدفنا تعليم المجتمع كيفية التعامل مع ذوي القدرات الخاصة”، مشيرًا إلى أنها بدأتها منذ 3 أشهر.

وشدد: “أصحاب لغة الإشارة يكرهون كلمة الصم والبكم ويفضلون عليها كلمة ضعاف السمع، كما أنهم يكرهون البوكس الصغير في نشرات الأخبار، ويتساءلون لماذا لا توضع مثلها في البرامج الدينية ولا النشرة الجوية، وهذا البوكس صغير جدا ويضعف النظر من التديق فيه، ونتمنى عمل برامج مخصصة للتحدث بالإشارة”.


الكلمات المتعلقة‎