تستمع الآن

شاهد الصور.. جفاف المياه يكشف عن غرف سرية أسفل جسر بانجلترا

الأحد - ٠٤ نوفمبر ٢٠١٨

تسبب جفاف المياه في إحدى البحيرات الموجودة في قصر بلاينهايم الشهير بإنجلترا، في الكشف عن أنفاق وغرف سرية وقوارب غارقة وسيارات، ما يفتح الباب نحو العديد من الأسرار عن تاريخ بريطانيا.

ووفقًا للخبر الذي قرأه مروان قدري وزهرة رامي عبر برنامج “عيش صباحك” على “نجوم إف إم”، اليوم الأحد، فإنه مع اكتشاف الغرف المغلقة تم امتصاص مياه البحيرة الضخمة كجزء من مشروع ترميم تبلغ تكلفته ملايين الدولارات، حيث أزيل أكثر من 460 ألف طن من الطمي.

واكتشف علماء الآثار، عددًا من الغرف المخفية أسفل جسر فانبروج في قصر بلاينهايم، بعد غمرها بالمياه منذ 250 عامًا، حيث عثر على أنفاق سرية وقوارب مغمورة من الخمسينيات، وكتابات على الجدران تعود إلى عام 1756.

ووجد الباحثون أدلة على أن الغرف ربما كانت مأهولة بالسكان في أوائل القرن الـ 18، إذ بنيت 33 غرفة أسفل الجسر، حيث صمم الجسر المهندس المعماري والكاتب المسرحي السير فانبروج، حيث وجد أسفله غرف ومدافئ ومداخن، وغرفة كبيرة تبدو وكأنها مسرح.

وغرقت الغرف بعد 60 عامًا، عقب امتلاء البحيرة التي تبلغ مساحتها 40 فدانًا بالماء.