تستمع الآن

دراسة: الأثرياء يعيشون حياة أطول من الفقراء

الإثنين - ٢٦ نوفمبر ٢٠١٨

أثارت دراسة جديدة صدرت في بريطانيا، الجدل حول الرعاية الصحية المقدمة إلى الطبقة الفقيرة والفرق الشاسع في الرعاية الصحية بينها وبين الأثرياء، خاصة أن الدراسة تحدثت أن البريطانيين الأثرياء يعيشون فترة تفوق 10 سنوات أكثر من الفقراء.

ووفقًا للخبر الذي قرأه مروان قدري وزهرة رامي عبر برنامج “عيش صباحك” على “نجوم إف إم”، اليوم الإثنين، فإن الدراسة التي صدرت من كلية إمبريال كوليدج بلندن، أوصت بضرورة زيادة الاستثمار في الرعاية الصحية للمساعدة في عكس هذه الاتجاهات المقلقة التي كشفت عنها.

وكشفت عن وجود تفاوت جديد بين الأثرياء والفقراء في بريطانيا خاصة في متوسط​ العمر المتوقع، حيث أشارت إلى أن متوسط​العمر المتوقع بين أكثر الرجال ثراء في المملكة المتحدة هو من 70 إلى 90 عامًا، والفرق بين النساء هو من 60 إلى 07 عامًا، ويعني: “الرجال والنساء البريطانيين الأثرياء يعيشون في المتوسط أكثر من عقد من الزمن من أولئك الأقل ثراء”.

من جهته، تحدث ماجد عزاتي، مؤلف الدراسة، عن الآلية التي قد تدعو للقلق في المستقبل، مؤكدًا: “انخفاض متوسط​العمر المتوقع في المجتمعات الأكثر فقرًا يعد مؤشرًا مقلقًا للغاية لحالة صحة الأمة الإنجليزية، خاصة أننا نترك أكثر الفئات ضعفًا للخروج من المكسب الجماعي”.

وأوضح: “لدينا عاصفة من العوامل التي يمكن أن تؤثر على الصحة، والتي تؤدي لموت الفقراء الأصغر سنًا، منها انخفاض الدخل ما أجبر العديد من الأسر العاملة على استخدام بنوك الطعام، في ظل ازدياد سعر الأغذية الصحية مثل الفواكة والخضروات الطازجة مقارنة بالأطعمة غير الصحية والمجهزة، مما جعلها بعيدة عن متناول أفقر الناس”.

ووجدت الدراسة أنه عام 2016، كانت النساء في أفقر المجتمعات في المملكة المتحدة يعيشون في المتوسط حتى 79 عاما، في حين بلغت النساء في المجتمعات الأكثر ثراء 87 عاما”، وبالنسبة للرجال، كان متوسط​العمر المتوقع في المجتمعات الفقيرة 74 عاما، بينما كان من المتوقع أن يعيش الرجال الأكثر ثراء حتى 84 عاما”.


الكلمات المتعلقة‎