تستمع الآن

تحذير.. عدم الرغبة في شرب المياه مؤشر على هذا المرض

الثلاثاء - ١٣ نوفمبر ٢٠١٨

تعتبر الماء ذو أهمية قصوى على جسم الإنسان، حيث إنها المسؤولة عن مد الجسم بالطاقة التي يحتاجها والتغلب على الشعور بالإرهاق، إذا تم شرب الكمية المناسبة التي تحتاجها أجسامنا.

ووفقا للخبر الذي قرأته يارا الجندي في برنامج “النص الحلو” على “نجوم إف إم”، اليوم الثلاثاء، فإن العلماء شددوا على أهمية شرب الماء النقي، وليس المشروبات مثل الشاي والعصائر.

ويعاني عدد كبير من الأشخاص من عدم رغبتهم على شرب الماء، حيث يقول العلماء إن ذلك الأمر ناقوس خطر وهو علامة على وجود اضطرابات داخل الجسم، لأن جسم الإنسان من الناحية الفيسيولوجية بحاجة دائمًا لها حتى وإن لم يشعر بالعطش.

وأشارت دراسة علمية حديثة إلى أن عدم الرغبة في شرب المياه قد يعتبر نتيجة عدم قيام الكلى بوظيفتها بصورة كاملة، أو هناك خلل في إرسال واستلام الإشارات في الخلايا العصبية.

وأكد العلماء أن جسم الإنسان يصرف ما يوازي 2.5 لتر من الماء يوميًا، حيث إن معدلات الصرف لا تكون فقط في الأجواء الحارة بل فيكل الظروف الجوية من حرارة ورطوبة.

وشددوا على ان في درجات الحرارة العالية، يفقد الجسم الماء بصورة سريعة، لذا فإن الجسم بحاجة إلى الماء من أجل الحفاظ على التوازن المائي، منوهين بأن أعراض نقص المياه في الجسم تسبب تكون الحصى في الكلى، وخلل في التمثيل الغذائي، وزيادة الوزن، وزيادة كثافة الدم، والصداع، وظهور التجاعيد في الوجه.


الكلمات المتعلقة‎