تستمع الآن

استخدام العلاج بالألوان في مستشفى العباسية

الإثنين - ١٢ نوفمبر ٢٠١٨

في ضوء اليوم العالمي للصحة العقلية الذي انعقد في أكتوبر، يستضيف مستشفى العباسية بالتعاون مع “مشروع السعادة” والأمانة العامة للصحة النفسية ومعالجة الإدمان، فعالية في 9 نوفمبر و 16 نوفمبر لرفع الوعي بالوصمة المتعلقة بالصحة العقلية في مصر.

ويتألف الحدث الذي يستمر يومين من العلاج بالألوان حيث يقوم الناس برسم جدران مستشفى العباسية من أجل محاربة وصمة العار والتوسط في العلاقة بين المرضى والمجتمع.

يساعد العلاج بالألوان على خلق جو إيجابي من خلال ألوان نابضة بالحياة من أجل تحسين الحالة المزاجية للمرضى وخلق جو هادئ. كما أنها فرصة للناس لإطلاق مواهبهم وكثيرا ما تستخدم كوسيلة علاج.

الصورة من مشروع السعادة
الصورة من مشروع السعادة

يُنظر إلى هذه التقنية على أنها شكل من أشكال الشفاء الشمولي الذي يستخدم الألوان والضوء لتحسين المزاج والصحة العقلية للشخص، وهو أسلوب يحظى بشعبية خاصة في المستشفيات المتخصصة في علاج السرطان.

الصورة من مشروع السعادة
الصورة من مشروع السعادة

كان الوعي بالصحة العقلية مشكلة سائدة في مصر خلال السنوات القليلة الماضية، حيث خلص بحث أجرته الأمانة العامة للصحة العقلية والعلاج الإكلينيكي إلى أن 1.2 مليون شخص على الأقل في مصر يعانون من اكتئاب حاد وحوالي مليون شخص مصاب بمرض انفصام الشخصية.

تكمن المشكلة الأبرز في مصر فيما يخص الصحة العقلية في الإدراك العام للناس، تجاه الأشخاص الذين يعانون من مشاكل الصحة العقلية والمستشفيات الخاصة بها.

يذكر أن مستشفى العباسية هو أقدم مستشفى للأمراض النفسية في مصر ويتم تشغيله من قبل الأمانة العامة للصحة النفسية التابعة لوزارة الصحة.


الكلمات المتعلقة‎