تستمع الآن

إنجي المقدم لـ”عيش صباحك”: نفسي أحلق بالموس من أجل دور.. وحصلت على ورش عمل في البكاء

الخميس - ١٥ نوفمبر ٢٠١٨

تحدثت الفنانة إنجي المقدم عن دور “صوفيا” في مسلسل “ليالي أوجيني”، والنجاح الباهر الذي حققته خلال هذا الدور، مشيرة إلى أن الدور وقعت في عشقه منذ أول جلسة مع فريق الكتابة.

وأضافت إنجي المقدم خلال حلولها ضيفة على برنامج “عيش صباحك” مع مروان قدري وزهرة رامي على “نجوم إف إم”، اليوم الخميس، أنها وقعت في غرام “صوفيا” منذ البداية ومع أول جلسة مع فريق الكتابة.

وأشارت إلى أن طاقم عمل المسلسل وشركة الإنتاج والمخرج، قدموا عملهم على أكمل وجه، مؤكدة: “التحضير ساعدني بشكل كبير، والتفاصيل المرسومة الشخصية ساعدتني بشكل أكبر على التألق”.

التحدث بالإيطالية

وكشف إنجي عن حقيقة تعلم اللغة الإيطالية لأداء دورها في “ليالي أوجيني”، منوهة بأنها لم تتعلم الإيطالية ولكن تم تلقينها الجمل التي كانت تؤديها خلال أحداث المسلسل.

وقالت: “أنا لم أتعلم الإيطالية بل حفظت المشاهد كلها، بالإضافة إلى تعلم بسيط لمبادئ اللغة”، موضحة أن شركة الإنتاج خصصت لها محام إيطالي يعيش في مصر من أجل المتابعة معها وتعليمها النطق الصحيح ومخارج الحروف.

وتطرقت إلى السبب وراء نجاح الأعمال التي تتحدث عن فترة زمنية سابقة، قائلة: “أشعر أن الجميع يحن إلى الأعمال التي تتحدث عن عصور قديمة (نوستالجيا)”، مشيرة إلى أن “ليالي اوجيني” كان نابعًا من مسلسل “أكاسيا”، إلا أن شركة الإنتاج حصلت على الفكرة وغيرت مضمون العمل بالكامل.

الأعمال الكوميدية

ولفتت إنجي إلى أنها في بداية عملها في مجال الفن، كانت من بابا الكوميديا من خلال مسلسل “أحمد اتجوز منى” وهو “ست كوم” مع الفنان أحمد فلوكس.

وأضافت: “بعد هذا المسلسل، كل الأعمال التي عرضت عليّ كانت كوميدية فقط، ولكنني كنت احتاج إلى التنوع، وأردت إظهار قدراتي الفنية، ثم بدأت أبحث عن الأعمال الفنية المختلفة”.

وأكدت: “ظللت فترة طويلة في العمل كمذيعة، ولكنني كنت أبحث عن كاميرا لإظهار قدراتي، ثم اتجهت للعمل في التمثيل مع التقديم التليفزيوني، قبل أن استقر على أمر واحد وهو الأعمال الفنية”.

وأوضحت أنها خضعت لأكثر من اختبار للعمل في أفلام ومسلسلات أجنبية إلا أنها لم يتم اختيارها حتى الآن، مشددة: “الأمر في تفكيري وأسعى له”.

هاني خليفة

وشددت على أهمية المخرج هاني خليفة في إظهار دور “صوفيا” بهذا الشكل، منوهة: “أنا ببوس إيدي وش وضهر على دور صوفيا”.

وأكملت: “في أول التعاون معه لم أكن أفهم طبيعة المخرج هاني وأكثر من زميل قالي لازم تستحملي، إلا أنني كنت مستمتعة بالعمل معه”، مضيفة: “أحب العمل مع مخرجين أصحاب خبرة كبيرة وهذه كانت فرصة استفدت منها”.

وقالت إنجي المقدم: “الشغل مع مخرج فاهم أمر ممتع، وأدين بالفضل لهاني وفريق الكتابة”، مشددة على أن الممثل الذي يعمل وحده دون مخرج قوي وسيناريو أقوى سيكون حمله ثقيلا.

هاني خليفة

حلاقة بالموس

وكشفت إنجي عن عشقها لتقديم أكثر من عمل فني سواء صعيدي أو كوميدي أو تراجيدي، مؤكدة: “نفسي أقدم دور مركب أو أزيد وزني من أجل الدور، ونفسي أحلق بالموس عشان دور”، مشددة على أنها تحب التحدي بشكل كبير.

وأشارت إلى أنها في بداية عملها بمجال الفن حصلت على ورش عمل مكثفة من أجل أن تتمكن من البكاء في المشاهد التي قد تتطلب ذلك، مشددة على أنها أخذت وقتًا وجهدًا من أجل أن تتعلم ذلك، حيث إن الأمر كان تحديًا كبيرًا لها.

رأس السنة

وقالت إنجي، إنها تصور حاليًا مشاهدها في فيلم “رأس السنة”، من تأليف وإنتاج محمد حفظي، وإخراج محمد صقر.

وأضافت أن الفيلم من بطولة: إياد نصار، وبسمة، وشيرين رضا، وأحمد مالك، حيث إن الفيلم بطولة جماعية وأحداثه تدور في ليلة واحدة.


الكلمات المتعلقة‎