تستمع الآن

“أسبوع القاهرة للصورة”.. مهرجان للتصوير الفواتوغرافي بوجود 80 محاضرًا من أنحاء العالم

الأربعاء - ٢٨ نوفمبر ٢٠١٨

تحدثت مروة أبو ليلة مؤسس مؤسسة “فوتوبيا” وأسبوع القاهرة للصورة “Cairo Photo Week”، عن فعاليات الأسبوع والخدمات التي يقدمها إلى مصوري الفوتوغرافيا، مشيرة إلى أنه المؤسسة قائمة منذ 7 سنوات.

وأضافت خلال حلولها ضيفة على برنامج “عيش صباحك” مع مروان قدري، على “نجوم إف إم”، اليوم الأربعاء، أن الفكرة جاءت بعد 7 سنوات من تشدين “فوتوبيا”، حيث قررنا أن نعقد مهرجانًا لكل المهتمين بالتصوير والصور ، لكننا أجلنا الفكرة حتى راسلتنا شركة الإسماعيلية المسؤولة عن تطوير منطقة وسط القاهرة، وهي مهتمة بالفنون.

وأشارت مروة إلى أنه من هذا المنطلق تم الاتفاق على “أسبوع القاهرة للصورة”، بناء على خبراتنا الطويلة على مدار 7 سنوات.

وأكدت أن المهرجان عبارة عن 80 محاضرة وورش عمل خلال الأسبوع، بجانب خدمات تنظيف كاميرات وطبع واستوديوهات مفتوحة لإتاحة الفرصة للجميع لالتقاط ما يرغبون في الصور، منوهة بأن الأمر غير مقتصر على “التصوير المعماري” فقط ولكن هناك تصوير لأزياء وطعام.

وأوضحت أبو ليلة، أن مقدمي المحاضرات التعليمية للراغبين في التعلم، هم 80 محاضرا حيث تنقسم الجلسات من 8 إلى 12 محاضرة خلال اليوم الواحد، من خلال مدرسين 80 % منهم مصريين والآخرين من جنسيات مختلفة سواء من السعودية ولبنان ودبي والدنمارك، حيث عقدنا شراكات دولية من أجل استقطاب عدد كبير من المصورين أصحاب الخبرة الكبيرة لتقديم خبراتهم في هذا المجال لراغبي التعلم.

ونوهت بأن المهرجان يقام في 20 شارع عدلي وهذا مختص بالتصوير الصحفي والوثائقي، والشق الثاني له يقام في 17 شارع جواد حسني وهو مختص بالأزياء وتصوير الطعام.

وكشفت مؤسس مؤسسة “فوتوبيا”، عن العوامل التي يتم من خلالها اختيار الخبرات التي تقدم علمها خلال أسبوع الصورة، حيث يتم الاختيار بناءً على الخبرة العملية، والقدرة على توصيل المعلومة، والشق الأخلاقي وتعني امتلاكه “أخلاقيات المهنة”.

التصوير بالهاتف

وأوضحت أن البعض يبدع من خلال التصوير بالهاتف المحمول على عكس الكاميرا، بسبب أن الهاتف لا يحتوي على وضع “المانيوال”، وهو سهل التعامل لذا فنجد مبدعين ومواهب في هذا المجال.

وقالت: “لكن هذا لا يعني أن الهاتف المحمول سيكون بديلا للكاميرا الاحترافية، لأن كل أداة لها احترافيتها وأهميتها”.

واكدت أن المؤسسة عقدت شراكة رسمية مع إحدى شركات التصوير العالمية من قبل لخدمة المصورين، مؤكدة أنها تهدف لخدمة المصورين.

وتابعت: “نسعى لتقديم خصومات للمصورين، خاصة أن الأسعار حاليًا مكلفة جدًا، ومن الممكن أن تمنح البنوك قروضًا صغيرة لخدمة صغار المصورين، وتمويلهم لأن الشركات الكبيرة لن تستطيع خفض الأسعار لأمور جمركية”.

وأوضحت أن المحاضرات تبدأ في الساعة الواحدة ظهرًا، حيث كشفت عن أجندة الفترة المقبلة المتبقية من “أسبوع القاهرة للصورة”، حيث يتبقى محاضرات عن الأزياء والموضة من متخصصين قادمين من فرنسا، يتحدثون عن صناعة الصورة في الأزياء، بجانب وجود مخرج فيلم “يوم الدين” أبو بكر شوقي في الختام.

وأشارت مروة أبو ليلة، إلى أن هناك نية لثبيت موعد أسبوع القاهرة للصورة على أن يقام كل عامين.


الكلمات المتعلقة‎