تستمع الآن

5 خطوات للقيام بالفحص الذاتي للثدي

الثلاثاء - ٠٢ أكتوبر ٢٠١٨

يعتبر السبب الرئيسي للإصابة بسرطان الثدي غامضا، إلا أنّ هناك بعض العوامل والأسباب التي تزيد احتمالية الإصابة به، مثل وجود تاريخ عائلي سابق، بالإضافة إلى السمنة المفرطة، وتناول بعض الأدوية التي تحتوي على الهرمونات، كما تزيد احتمالية الإصابة به مع التقدم في العمر.

يمكن أن يكون الفحص الذاتي للثدي بانتظام، طريقة مهمة لاكتشاف سرطان الثدي مبكرا، مما يزيد من فرصة علاجه بنجاح. ولكن لا يمكن اكتشاف كل سرطان بهذه الطريقة، لكنها تظل خطوة مهمة يمكنك بل ويجب عليك اتخاذها لنفسك.

فيما يلي نعرض كيفية إجراء الفحص الذاتي للثدي من خلال خمس خطوات.

الخطوة 1: ابدئي بالنظر إلى ثدييك في المرآة وأكتافك متساوية وذراعيك على الوركين.

إليك ما يجب عليك البحث عنه:

شكل الثدي وحجمه ولونه المعتاد

تساوي شكل الثديين دون وجود تشوه أو انتفاخ مرئي

إذا رأيتِ أيًا من التغييرات التالية، فعليك بلفت انتباه طبيبك:

تجعد أو انتفاخ في الجلد

تغير موضع حلمة أو حلمة مقلوبة

احمرار أو ألم أو طفح جلدي أو تورم

الخطوة 2: ارفعي ذراعيك وأنت أمام المرآة وابحثي عن نفس التغييرات.

الخطوة 3: وأنت أمام المرآة، ابحثي عن أي علامات على خروج أي سوائل من إحدى الحلمات أو كلتيهما، يمكن أن يكون هذا سائلا مائيًا أو حليبيًا أو أصفرًا.

الخطوة 4: بعد ذلك، استلقي وابدئي بلمس ثدييك، باستخدام يدك اليمنى لتحسس الثدي الأيسر ثم العكس. قومي بلمسة بشكل ناعم وثابت باستخدام بداية الأصابع، مع الحفاظ على الأصابع مفرودة ومتماسكة، ثم قومي يتحريكها بشكل دائري.

غطي الثدي بالكامل من الأعلى إلى الأسفل، ومن جانب إلى آخر، واتبعي نمطا للتأكد من تغطيته بالكامل.

الخطوة 5: قومي بتحسس الثديين بوضعية الوقوف أو الجلوس. تجد العديد من النساء أن أسهل طريقة ليشعرن بثديهن هي عندما تكون بشرتهن مبتلة، لذلك يفضلن القيام بهذه الخطوة أثناء الاستحمام. احرصي على تغطية ثدييك بالكامل باستخدام حركات اليد نفسها الموضحة في الخطوة 4.

إذا شعرت بوجود ورم، أو ظهور أي من الأعراض السابقة يجب مقابلة الطبيب في الحال، للقيام بالفحوصات اللازمة، وإجراء أشعة الماموجرام للتأكد من سلامة الثدي.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك