تستمع الآن

منع التصفيق داخل جامعة مانشستر البريطانية لتأثيره على الطلاب

الخميس - ٠٤ أكتوبر ٢٠١٨

في قرار غريب ومثير للجدل، طُلب من طلاب جامعة مانشستر البريطانية التوقف عن الصياح والتصفيق في مناسبات اتحاد الطلبة، وذلك لجعل حياة الحرم الجامعي أكثر سهولة للجميع.

وقالت زهرة رامي في الخبر الذي قرأته على مستمعي نجوم إف إم خلال برنامج “عيش صباحك”، إنه تم طرح الفكرة من قبل سارة خان، المسؤولة عن التحرير والوصول في جامعة مانشستر، واقترحت استبدال التصفيق التقليدي بتصفيق لغة الإشارة البريطانية (BSL)، وهو ما يعني التلويح بكلتا اليدين، وذلك لحماية الأشخاص الذيم يعانون من مشاكل حسّية أو اضطرابات.

وتم تمرير القرار بسرعة من قبل أعضاء الاتحاد، وتم حظر التصفيق من المناقشات والاجتماعات الخاصة بالاتحاد. وقال بيان الاتحاد إن التصفيق يصدر ضوضاء تثير إشكاليات لبعض الطلاب الذين يعانون من الأصوات العالية أو مشاكل حسّية معينة.

ويأمل أعضاء الاتحاد أن يشجع هذا القرار باقي المجموعات الطلابية والمجتمعات المختلفة على فعل الشيء نفسه.

وأوضح المتحدث باسم اتحاد الطلاب، أن هذه الطريقة ستكون أكثر شمولية للتعبير، وأشار إلى أنها تشجع أيضًا على مراعاة الذين يعانون من المشاكل الحسية.

وحتى يصبح هذا القرار ساري المفعول، فهو بحاجة إلى موافقة 66% من أعضاء الاتحاد، ورغم اعتراض البعض على المقترح إلا أن الاتحاد حصل بالفعل على الأصوات اللازمة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك