تستمع الآن

محمد صقر لـ”مصنع الأغاني”: “الليلة دي” تسببت في جدال بين حسن الشافعي والهضبة

الأربعاء - ١٧ أكتوبر ٢٠١٨

تحدث مهندس الصوت محمد صقر، عن كواليس عمله مع عدد كبير من فناني الوطن العربي، وتفاصيل خروج الأغاني بشكلها النهائي، منوهًا بأن مصر مواكبة بشكل كبير للتطور الموسيقي الموجود في العالم إلا أن السياق أو “الرتم” بطيء قليلا.

وأضاف خلال حلوله ضيفا على برنامج “مصنع الأغاني” مع فريدة الخادم، على “نجوم إف إم”، اليوم الثلاثاء، أن أول تعاون مع عمرو دياب كان في ألبوم “ميال” وفي أكثر من ألبوم غنائي من بينهم “علم قلبي”.

وكشف عن تفاصيل أغنية “الليلة دي“، من توزيع حسن الشافعي، قائلا: “عمرو قابلني وأطلعني على التفاصيل وذهب إلى الشافعي بعد أن تركني لوضع الرتوش النهائية للأغنية”.

وقال صقر: “انتهت من الأغنية وطبعتها على (سي دي) وذهبت إلى الاستوديو الخاص بالشافعي وكان عمرو موجودًا هناك، وعرضتها عليهما ولاقت إعجاب عمرو بشكل كبير، ثم وجدت حسن يعترض عليها لأن الإيقاع لم يكن كما أراده ثم تركت الاستوديو لهما”.

وأكمل: “الأغنية لم تعجبه وعمرو طلب منه الهدوء، وبعد مغادرتي للأستوديو وجدت مكالمة من عمرو يطالبني فيها بالهدوء وأن شكل الأغنية لاقى إعجابه بشكل كبير”.

أحلام بريئة

وتطرق محمد صقر إلى التعاون مع الفنانة أنغام في أغنية “أحلام بريئة”، مشيرا إلى أنه تلقى اتصالا من الشاعر أمير طعيمة للتعاون معه في تلك الأغنية، ثم هاتفته أنغام للحديث عن التفاصيل.

وأكمل: “تعاونت في هذه الأغنية مع موسيقيين محترفين منهم عمرو صلاح وأحمد رجب وأوسو، ثم سجلنا الأغنية لايف في الاستوديو، كما أن أنغام تحدثت مع المخرج أحمد المهدي لتصويرها، وهي تسجلها”.

حالة مستخبية

وقال الموزع محمد صقر، إنه تعاون مع محمد حماقي من قبل في ألبومه الأول، إلا أنه في أغنية “حاجة مستخبية” ضمن ألبوم من قلبي بغني، تنبأ بنجاح هذه الأغنية بشكل كبير.

وأشار إلى أنه خلال وجوده في الأستوديو تحدث مع مدير أعمال حماقي الذي لم يكن موجودا في ذلك الوقت، بأن تلك الأغنية ستكون الأهم في تاريخ الفنان الشاب.

وأضاف: “حضر حماقي بعد ذلك، وقلت له إن هذه الأغنية ستكون علامة في حياتك، وأنا كنت أرى أنها أغنية قوية جدًا، وبالفعل تم طرحها ولاقت نجاحًا كبيرًا، وكان صوتها مختلف”.

أكتر

وأشار صقر إلى أن أصالة من الأصوات القوية الموجودة على الساحة الفنية، منوهًا بأنها تمتلك الصوت والإحساس، كما أنها متنوعة في اختياراتها.

وتحدث عن أغنية “أكتر”، موضحًا أن الأغينة لم تستغرق وقتا كبيرا في تنفيذها حيث إن موزعها هو تميم، قائلا: “كما أنني تعاونت معها في ألبومها الأخيرة في أغنية (مهتمة بالتفاصيل)”.

وأكد صقر أنه يستمتع بالعمل مع الفنانة أصالة، لأنها فنانة كبيرة ولا تأخذ وقتًا كبيرًا في تحضيرات العمل.

الطول واللون والحرية

وأكد أن بداية العمل مع منير في ألبوم “الطول واللون والحرية”، موضحًا أنه آمن به وأعطى له الفرصة، وتعلم منه الكثير من الأشياء في العمل.

وتابع: “الألبوم ضم الكثير من الأغاني المهمة، والطول واللون والحرية كانت من ألحان مصطفى علي إسماعيل وتوزيع أشرف محروس، وحصل حادث ظريف وهو وجود شركة صوت أمريكا لعصام فهمي”.

وتابع: “في أحد المرات تحدثت مع محروس، وقال لي ممكن نسجل الأغاني لايف وأخبرت منير بذلك، قالي روح قول لعصام فهمي ووافق الأخير، وسجلنا لايف أغنية (صغير السن)، وكانت في ذلك الوقت أدعى أنها كانت بدايات رجوع الموسيقيين للأستوديو مرة أخرى”.

الأندرجراوند

وأكد صقر أن فرق الأندرجراوند تقدم نوعية مختلفة من الموسيقى، مضيفًا: “الموسيقى تواجه أزمة الآن بجانب بعض المشكلات الكثيرة”، قائلا: “مصاريف الإنتاج أصبحت ضخمة وبالتالي كان من الضروري أن تعاد المنظومة من خلال ظهور فرق فنية كثيرة”.

وتابع: “الآن بدأت فرق صغيرة في الظهور كون اختلاف ثقافي وفني كبير، وظهرت التعددية الفنية، وأنا منذ بداياتي الفنية وأنا كنت أرحب بهم

وشدد صقر على دعمه لتلك الفرق، منوهًا بأن البعض من الموجودين في الساحة الفنية يحاربون تلك الفرق ولا بد من تركهم.

وأكمل: “كايروكي تعاونت معهم في أكثر من ألبوم، وهم أصداقائي ومسار إجباري أيضًا لديهم طابع مصري إسكندراني قوي، وأنا مبسوط جدا بالتعاون معهم”.

ضحكة

وتطرق للتعاون مع الفنان محمود العسيلي في الفترة الماضية، مشيرًا إلى أنه تعاون معه في أكثر من ألبوم حيث يوجد بينهما “كيميا”.

وأكد أن أغنية “ضحكة” أضيف إليها آلات موسيقية حقيقية بعيدًا عن التكنولوجيا الموسيقية منها آلة الدرامز، قائلا: “الأغنية استغرقت وقتا وبعد الانتهاء قلت له إنه غير سعيد بالشكل النهائي”.

وأكمل: “قلت لعسيلي بعد الأغنية أنا مش مبسوط وأحتاج يومين آخرين وقرر أن يعطيني تلك الفترة من أجل ظهور الأغنية بشكل أفضل”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك