تستمع الآن

كتاب صادم يكشف.. الأمير تشارلز كان يريد إلغاء زفافه من الأميرة ديانا

الأحد - ٢٨ أكتوبر ٢٠١٨

في تصريحات جديدة وغير متوقعة، وبعد مرور 21 عام على رحيل أميرة القلوب ديانا، أعلن للمرة الأولى، ولي عهد بريطانيا، الأمير تشارلز، عن ندمه من زواجه من الأميرة الراحلة ديانا.

وقال مروان قدري في الخبر الذي قرأه على مستمعي نجوم إف إم خلال برنامج “عيش صباحك”، إن تشارلز كشف أنه كان على وشك إلغاء زفافه من ديانا، الذي أقيم عام 1981، حتى أنه اعترف أنه كان يبكي في بعض الأحيان، لشعوره بالإحباط، حيث أدرك أنها زيجة محكوم عليها بالفشل، وذلك وفقا لموقع صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وجاءت اعترافات الأمير تشارلز الصادمة، في كتاب سيرة ذاتية جديد، سيتم طرحه بالمكتبات في شهر نوفمبر المقبل، تزامنا مع الاحتفال بعيد ميلاده الـ70. 

وقام بتأليف الكتاب الجديد، المراسل الملكي المخضرم، روبرت جوبسون، الذي رافق الأمير تشارلز لمدة 18 شهرا في جولات حول العالم، من أجل إعداده. وتحدث جوبسون، الذي قدم تقارير عن العائلة المالكة منذ ما يقرب من ثلاثة عقود، إلى العديد من الأعضاء الحاليين والسابقين في فريقه، وإلى تشارلز نفسه.

وأكد مؤلف الكتاب إن الأمير قد أدرك بعد عدد من اللقاءات بينه وبين الأميرة ديانا، أن زواجهما غير مناسب، ويهدد بمصير مأساوي.

وأشار إلى أن تشارلز كان يخبر أصدقاءه أنه يشعر أن ديانا عاجزة عن فهم ما يقوله، عندما كان يشرح لها روتينه اليومي، الأمر الذي جعله يفهم أنه كان يرتكب خطأ بزواجه منها. وأكد أنه كلما رآها، كلما أدرك أنه كان يرتكب خطًأ.

وقال تشارلز إنه لم يلق باللوم على والده أو والدته، الملكة إليزابيث الثانية، في زواجه من ديانا، وعدم قدرته على إلغاء الخطوبة، لكنه يلقي بكل اللوم على فشله في التعرف عليها بشكل صحيح مسبقا.

وقالت الأميرة ديانا أنها لم تقابله أكثر من 12 مرة قبل خطوبتها في فبراير 1981.

ووفقا لجوبسون، فإنه يؤكد أن الحزن مازال يطارد الأمير تشارلز بسبب زاواجه الفاشل حتى الآن.

ولكن على الجانب الأخر، يقابل الحزن غضبه من الأكاذيب التي يتم الترويج لها عنه، وألقى باللوم على ديانا في هذا الأمر.

ومن أكثر الكذبات التي آلمته هي أن زوجته الحالية، كاميلا باركر، تسللت إلى قصر باكنجهام، قبل يوم من زفافه على ديانا.

ويذكر أن حفل زفاف الأميرة ديانا والأمير تشارلز كان المناسبة الأكثر مشاهدة في التاريخ التلفزيوني، إذ تابعه على الهواء 750 مليون حول العالم، واستمر زواجهما لمدة 16 عاما، وأنجبا الأميرين وليام وهاري.

وتوفيت الأميرة ديانا، في أغسطس 1997 في حادث سيارة في نفق باريسي، بصحبة صديقها رجل الأعمال المصري، عماد الفايد الشهير بـ “دودي الفايد”، نجل رجل الأعمال، محمد الفايد.

وفى 9 أبريل 2005 ، توجت علاقة تشارلز وكاميلا بالزواج بعد قصة حب طويلة بدأت من سبعينيات القرن الماضي.


الكلمات المتعلقة‎