تستمع الآن

فاروق الفيشاوي يكشف سبب الإعلان عن إصابته بالسرطان

الأربعاء - ١٠ أكتوبر ٢٠١٨

أعلن الفنان الكبير فاروق الفيشاوي، عن سبب إعلانه إصابته بمرض السرطان خلال مهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي لدول البحر المتوسط، مشيرا إلى أنه أراد إعطاء الأمل في الشفاء لكل مرضى السرطان.

وأوضح في ندوة تكريمه بالمهرجان أمام حشد كبير من النجوم والفنانين المصريين والعرب: “إن الكثيرين من المصابين بهذا المرض تعافوا منه وهناك محاولات ناجحة في إيجاد العلاج ونجح العلماء في تطويره مؤخرا”، وذلك بحسب الخبر الذي قرأته مارينا محفوظ على مستمعي نجوم إف إم خلال برنامج “كلاكيت”.

وأكد الفيشاوي أن الطريقه المهينة التي تعرض بها الإعلانات الخاصة بمستشفيات علاج السرطان وإظهارها المصابين بصورة لا تتناسب مع إنسانيتهم وتعرض المرض بأنه مدمر. متهما صانعي ومنتجي هذه الإعلانات بالغباء، وواصل: “امنحوا الناس الأمل في الشفاء منه، لذلك كانت كلماتي في حفل الافتتاح”.

وأشار الفيشاوي إلى أن السينما المصرية تعيش حاليا حالة من التردي، مؤكدا أن أهم أحلامه السينمائية هو تقديم شخصية المطران كابوتشي المسيحي السوري الذي كان يمد المقاومة الفلسطينية بالسلاح وقال إنه كان ينوي إنتاج هذا العمل بالمشاركة مع المخرج عمر عبدالعزيز والسيناريست الراحل محسن زايد، وكان من المقرر أن يكون التجربة الإخراجية الأولى لمحسن زايد، وأنهم قاموا بمعاينة أماكن التصوير لكن الموضوع تعثر وواجهته عقبات عديدة، وأنه لا يزال يحلم بتقديم هذا الفيلم، مضيفا أنه سيوصي ابنه أحمد بضرورة تقديمه.

وأوضح أن الغرب وأمريكا ألصقوا بنا كلمة الإرهاب، وأننا دائما كنا نلقب بالمتطرفين لكننا صدقنا ما تروجه أمريكا والغرب، مؤكدا أن من لهم حق في فلسطين ليسوا إرهابيين.

جدير بالذكر أن الفنان فاروق الفيشاوي، كان قد أعلن عن إصابته بمرض السرطان عقب تسلمه درع تكريمه من مهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي لدول البحر المتوسط، مسببا للحضور صدمة كبيرة.

وقال الفيشاوي في كلمة عقب تكريمه بافتتاح الدورة الـ 34 للمهرجان “ترددت كثيرا جدا في أن أقول هذا، لأني لا أريد أن أرى أي ضيق أو زعل أو انزعاج من أحد منكم، لأني شخصيا لست منزعجا”،

وأضاف “بعد بعض التحاليل والفحوصات والأشعة، طبيبي المعالج أخبرني أني مصاب بالسرطان. سأتعامل مع هذا المرض على أنه صداع، وبالعزيمة وبالإصرار سأنتصر على هذا المرض، سأهزمه وسأحضر الدورة القادمة لمهرجان الإسكندرية لأكون معكم وأهنئ زميل آخر على تكريمه”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك