تستمع الآن

بعد 55 عامًا.. الكندية دونا ستريكلاند ثالث امرأة تفوز بنوبل

الأربعاء - ٠٣ أكتوبر ٢٠١٨

فازت العالمة الكندية دونا ستريكلاند، بجائزة نوبل للفيزياء، بعد غياب المرأة عن تلك الجائزة منذ 55 عامًا، تكريمًا لإنجازاتهم في مجال فيزياء الليزر.

وأصبحت ستريكلاند، المرأة الثالثة التي تحصل عليها منذ بدء منح الجائزة في مجال الفيزياء، بجانب ماري كوري التي فازت بالجائزة عام 1903، وماريا غوبيرت ماير التي فازت بها عام 1963.

وتبلغ القيمة الإجمالية للجائزة، 998 ألفًا و618 دولارًا، حيث تقاسمت العالمة الكندية الجائزة مع آرثر آشكين من الولايات المتحدة الأمريكية وجيرار مورو من فرنسا.

وطور آشكين تقنية بالليزر وصفت بأنها ملقط بصري، يستخدم لدراسة الأنظمة البيولوجية، كما توصلت ستريكلاند ومورو إلى تقنية لتوليد نبضات قصيرة للغاية وذات شدة فائقة من الليزر، حيث يمكن استخدام هذه التقنيات في العديد من التطبيقات، ومن بينها جراحات العيون.

وعن فوزها بالجائزة، قالت ستريكلاند: “فكرت أن الأمر ضربا من الجنون، وهذا ما فكرت فيه في البداية”.

وأكدت: “جيرار مشرفي وأستاذي، وهو من نقل المجال إلى مناطق جديدة وهو بكل تأكيد يستحق الجائزة، وأشعر بساعدة غامرة أيضا أن آرت آشكن فاز بالجائزة”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك