تستمع الآن

نقيب الفلاحين: المادة 29 من الدستور تلزم الدولة بحماية الرقعة الزراعية وزيادتها

الإثنين - ١٧ سبتمبر ٢٠١٨

قال حسين عبد الرحمن نقيب الفلاحين إن النقابة عملت على وضع المادة 29 من الدستور التي تقول إن الزراعة مقوم أساسي وتلتزم الدولة بحماية الرقعة الزراعية وزيادتها وتجريم الاعتداء عليها وشراء المحاصيل الأساسية من الفلاحين بهامش ربح بالتعاون مع الاتحادات والنقابات.

وأضاف نقيب الفلاحين خلال حواره مع مراد مكرم في برنامج “تعالى اشرب شاي” على نجوم إف إم “الرقعة الزراعية في مصر 8 ونصف مليون فدان وإحنا دلوقتي في الطريق لزيادة تلك الرقعة لأكثر من النصف ضمن المشروع القومي لاستصلاح الأراضي وبدأنا فعليا بمليون ونصف المليون فدان”.

أما عن بداية مشواره مع نقابة الفلاحين قال “اهتمامي بموضوع النقابة كان سببه نشأتي الريفية وسط الأرض والخضرة ووسط معاناة الفلاحين. وقدمنا ورقنا إننا نعمل نقابة مهنية للفلاحين من 2005 لكن اترفضت بسبب العدد الكبير للفلاحين، وهو حوالي 55 مليون، وأُشهرت النقابة رسميا في 2011، وفيها دلوقتي 2 مليون و700 ألف عضو”.

وأردف “النقابة العامة المستقلة مفيدة لكنها متعبة لأن كل حاجة بتقع على عاتقنا إحنا لكن لو بقينا نقابة مهنية الدولة هتسندنا”.

أما عن أهمية الأراضي الطينية قال “السنتيمتر اللي بينقص من الدلتا والأراضي الطينية يساوي فدان من الأرض الصحراوية لأن الأرض الطينية تكونت على مدار آلاف السنين لذلك يجب عدم التفريط فيها”.

وعن الري بالغمر قال “إحنا لسه بنروي بالغمر ودي مصيبة لأننا عندنا فقر مائي من سنين، هنستنى إيه؟ هنستنى لما مايبقاش في مياه خالص؟ الري بالغمر ده لأراضي معين بس زي الأراضي القريبة من البحر، لكن في أراضي صالحة لطرق تانية زي التنقيط أو أي حاجة تقلل استهلاك المياه”.

وتابع “يجب أن تتكاتف وتعمل كل الوزارات والهيئات لتوعية الفلاحين، الفلاح المصري مابقاش زي زمان وفي فلاحين أصلا بيشتغلوا من خلال الكمبيوتر، فبالتالي الوصول إليهم وتوعيتهم ليس بتلك الصعوبة”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك