تستمع الآن

شاهد.. طفل إنجليزي يبكي بعدما أهداه محمد صلاح “قميصه”

الأحد - ٢٣ سبتمبر ٢٠١٨

عاد محمد صلاح المحترف المصري في صفوف نادي ليفربول الإنجليزي، إلى التهديف مع فريقه حيث أحرز هدفًا في المباراة التي انتهت بفوز الريدز بثلاثية نظيفة على ساوثهامبتون.

وواجه صلاح، سوء حظ خلال المباريات الماضية حيث ابتعد عن التهديف مع فريقه، بجانب تذبذب مستواه، وهو الأمر الذي ربطه البعض بالمشاكل التي يمر بها مع اتحاد الكرة المصري.

وعقب تألق صلاح في المباراة التي أقيمت في الدوري الإنجليزي، أمس السبت، توجه اللاعب إلى أحد الأطفال الذي طلب منه قميصه الخاص.

والتقطت عدسات المصورين، لحظة توجه صلاح بعد المباراة، وإعطاء القميص الخاص به للطفل، وهو ما دفعه الصغير إلى البكاء فرحًا.

وعلق والد الطفل قائلا: “كلمات الشكر لا تكفي لقد جعلتنا انا وابني نذرف الدموع، هناك مواقف في الحياه يصعب شرح جمالها، انه يوم سيبقى خالدا في ذاكرة ابني”.


ولم تكن تلك الواقعة هي الأولى في سجل محمد صلاح مع جماهير ليفربول، حيث سبق وأن أهدى طفلا قميصه أيضًا خلال إحدى مباريات الريدز بالإضافة إلى إعطاء قميص آخر لأحد الأطفال السوريين الذي يعاني من ضمور العضلات، حيث توجه لمقابلته هو وأسرته خلال وجودهم في لندن.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك