تستمع الآن

باحث مصري يكشف عن المادة المستخدمة في عباءة إخفاء هاري بوتر

الثلاثاء - ٠٤ سبتمبر ٢٠١٨

كشف الدكتور محمد ثروت حسن، القائم بأعمال مدير مركز التصوير والميكروسكوب بجامعة العلوم والتكنولوجيا في مدينة زويل، عن سر عباءة الإخفاء التي ارتداها بطل سلسلة أفلام هاري بوتر الأمريكية الشهيرة.

وقال ثروت عبر حسابه على موقع “فيسبوك”، إن العلم نجح باستخدام مواد الميتا ماتريل في تحويل حلم الإخفاء الذي ظهر في الفيلم أواخر الخمسينيات إلى واقع في فيم هاري بوتر.. وفقا للخبر الذي قرأه مروان قدري وزهرة رامي، يوم الثلاثاء، على نجوم إف إم، عبر برنامج “عيش صباحك”.

والمتيا متريال أو “مواد ما وراء الطبيعة”، مواد غير متوافرة في الطبيعة، واستطاع العلماء صناعتها وبواسطتها يستطيعون التأثير على الموجات الضوئية وتحويلها إلى مسارات جديدة بحيث يتمكنون من إخفاء الشخص.

وأوضح حسن أن هناك نقاشا علميا واسعا حول ما إذا كانت هذه التكنولوجيا مفيدة أم ضارة، لأنها يمكن أن تستخدم بشكل سيئ في أغراض السرقة مثلا وخصوصا البنوك.

واختتم تعليقه موجها حديثه لأقرانه من الباحثين بشكل ساخر: “أكيد إذا كنت محتار تشتغل إيه في البحث بتاعك بعد قراءة الكلام لن تحتار وهتختار الدكتوراة اللي تعيشك ثري بقيت عمرك”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك