تستمع الآن

الحكومة تحظر إقامة منشآت بـ15 محافظة إلا بعد حصولها على إجراءات وقائية ضد النمل الأبيض

الخميس - ٢٧ سبتمبر ٢٠١٨

وجه مجلس الوزراء تنبيها للأجهزة المحلية في 15 محافظات بحظر إقامة أية مباني جديدة دون الحصول على قرار من أجهزة المكافحة في نطاق المحافظة الواقع في نطاقها المباني الجديدة يفيد باتخاذ الإجراءات الوقائية المتعلقة بمكافحة النمل الأبيض.

وأوضح كتاب دوري أصدره مجلس الوزراء بشأن زيادة انتشار الإصابة بحشرة النمل الأبيض بعدد من محافظات مصر وخاصة في السنوات الأخيرة وما تسببه من أضرار في الممتلكات العامة.

المحافظات المتضررة

ووجه الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بالتنبيه على محافظات مطروح والشرقية والإسماعيلية وبورسعيد والوادي الجديد وشمال سيناء وجنوب سيناء والبحر الأحمر والفيوم والمنيا وأسيوط وسوهاج وقنا والأقصر وأسوان لاتخاذ اللازم نحو إصدار تفعيل القرار الصادر بشأن حظر إقامة أية منشآت عامة أو خاصة إلا بعد اتخاذ الإجراءات الوقائية بمعرفة إدارة مكافحة الآفات بمديرية الزراعة ضد الإصابة بحشرة النمل الأبيض وذلك بالتنسيق مع رؤساء الأحياء والمراكز.

الإجراءات الوقائية

يأتي ذلك، بينما أكد تقرير رسمي أصدرته وزارة الزراعة تفعيل الإجراءات العلاجية للأماكن التي ينتشر بها النمل الأبيض تشمل تطبيق التوصيات الفنية لاستخدام المبيدات في مكافحة النمل للحفاظ على الصحة العامة والبيئة وعدم الخلل بهذه التوصيات، والتنسيق بين الأجهزة الفنية التابعة لمديريات الزراعة بمختلف المحافظات الواقع في نطاقها أية إصابات بالنمل الأبيض.

وشدد التقرير على التنسيق بين المتخصصين في مكافحة النمل الأبيض بمديريات الزراعة للإشراف على عمليات المكافحة، وذلك في نطاق مستعمرات النمل الأبيض لضمان كفاءة إجراءات المكافحة في جميع مناطق الإصابات أو المناطق التي قد تتعرض لأية إصابة تتعلق بإنتشار النمل الأبيض.

وأضاف التقرير أنه في حالة المباني الخرسانية يجب معاملة الأساس وكذلك أخشاب البناء بالمبيدات قبل استكمال البناء، وفي الأماكن المصابة يجب عدم استخراج تصريح بالبناء إلا بعد قيام أخصائي المكافحة بمديرية الزراعة بفحص الأرض وعلاجها في حالة إصابتها، مشيرا إلى أنه يمكن استعمال مصائد النمل الأبيض للكشف عن الإصابة، ويجب عمل وقاية للمنشآت الصناعية التي تنتج المواد السليلوزية.

ووفقا للتقرير، تشمل الإجراءات الوقائية عدم رش الحوائط والأسقف بالمبيدات على الإطلاق لخطورة ذلك على قاطني المساكن وعدم جدواه، وعدم إجراء معاملات كيماوية بالقرب من مصادر المياه (حنفيات الشرب، طلمبات المياه، الترع والمصارف)، وعدم خلط المبيد بالأسمنت في البناء ما لم يتوافر خواص معينة للأسمنت حتى لا يتدهور المبيد ويفقد فاعليته.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك